13:19 pm 29 نوفمبر 2020

أهم الأخبار الأخبار انتهاكات السلطة تنسيق أمني

الاحتلال والسلطة يلاحقان العمل النقابي الطلابي: اعتقالات بجامعة الخليل

الاحتلال والسلطة يلاحقان العمل النقابي الطلابي: اعتقالات بجامعة الخليل

الخليل – الشاهد| اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي ثلاثة من طلاب جامعة الخليل، جنوب الضفة، على خلفية نشاطاتهم النقابية.

 

اثنين من المعتقلين الثلاثة هم معتقلون سابقون على ذات السبب لدى أجهزة السلطة الفلسطينية.

 

وتستخدم أجهزة السلطة والاحتلال سياسة الاعتقال والباب الدوار لاعتقال ذات النشطاء للضغط عليهم ومحاربة العمل الوطني الفلسطيني، وقلبه النابض المتمثل في الجامعات، وفئة الشباب.

 

 

وذكرت مصادر محلية أن قوات الاحتلال اعتقلت فجر اليوم الطالب في جامعة الخليل محمد حسنية بعد اقتحام منزل عائلته في مخيم الفوار قضاء الخليل، وتفتيشه بصورة همجية والاعتداء عليه وعلى شقيقه عبد الجليل بالضرب.

 

كما اعتقلت قوات الاحتلال ليلة أمس الطالب أسيد صبري زهور، بعد مداهمة منزل عائلته، وهو أسير محرر ومعتقل سياسي سابق لدى أجهزة السلطة، فيما كانت قد اعتقلت يوم الثلاثاء الماضي الطالب حسين أبو شيخة، وهو أيضا معتقل سياسي سابق أيضا وأسير محرر.

 

اعتقال المواطنين الفلسطينيين على ذات التهمة لدى الاحتلال وأجهزة السلطة بدأ منذ قوم السلطة عام 1994، لكنه زاد بشكل كبير خلال الأعوام الأخيرة.

 

ورغم أن السلطة أعلنت وقف التنسيق الأمني في 19 مايو الماضي وأعلنت اعادته في 17 نوفمبر الجاري، إلا أن كل الشواهد الميدانية تؤكد أن التنسيق الأمني لم يتوقف للحظة واحدة، بل إنه تم تشديده خلال هذه الفترة.

 

وأصبح اعتقال المواطنين الفلسطينيين لدى الاحتلال بعد خروجهم من سجون السلطة أو العكس أمرا شبه دائم.

 

وقالت لجنة أهالي المعتقلين السياسيين في تقرير لها إن أجهزة السلطة ارتكبت (119) انتهاكا بحق المواطنين في شهر أكتوبر 2020.

 

وذكرت اللجنة الأهلية أن انتهاكات السلطة الفلسطينية طالت (24) أسيرًا محررًا، (23) معتقلاً سياسيًا سابقًا.

 

مواضيع ذات صلة