07:25 am 4 يوليو 2018

الأخبار

السلطة تعترف رسميا بسفارة أمريكا في القدس!!

السلطة تعترف رسميا بسفارة أمريكا في القدس!!

مرة أخرى ينكشف الخداع وتظهر الحقائق!!! صدعت رؤوسنا السلطة بمقاطعتها للإدارة الأمريكية وأثارت موجة إعلامية كبيرة حاولت فيها خداع الشعب الفلسطيني عقب نقل أمريكا سفارتها للقدس واعترافها بها عاصمة لدولة الاحتلال.


بالأمس فضحت السفارة الأمريكية في القدس السلطة وقيادتها حين أعلنت عن تسليمها شرطة السلطة سيارات "Jeep" جديدة، فأين هي المقاطعة؟


مراقبون علقوا على الأمر مشيرين إلى أن خطورة الموضوع لا تكمن في أن العلاقة ما زالت مستمرة أصلا، فهذه باتت معروفة وخداع السلطة انكشف من البداية، لكن الأخطر كما يرى المراقبون هو في التعامل مع السفارة نفسها في القدس!!


ويرى المراقبون بأن هذا التعامل والتواصل والعلاقة المفتوحة مع سفارة الاحتلال في القدس هو بحد ذاته اعترافا صريحا وجليا من قيادة السلطة الفلسطينية بهذه السفارة وما ترتب على نقلها بالاعتراف في القدس عاصمة لإسرائيل، فهل يقبل الشعب الفلسطيني ذلك؟


بعض النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي تساءل كيف لنا كشعب فلسطيني أن نصدق عباس بعد هذه الفضيحة التي كشفتها سفارة أمريكا؟ أم أن عباس أصبح لا يحكم سيطرته على ما تريده الأجهزة الأمنية من علاقة مفتوحة مع أمريكا؟


وتساءل آخرون عن الحد الذي يمكن أن تصل فيه السلطة في خداع شعبها وتضليله فيما لا ترى في الأفق إلا مصالحها الشخصية، حيث قال البعض بأن السلطة أصبحت مجرد شركة خاصة تقودها عصابة لا تراعي مصالح وطن أو شعب بل تنظر فقط لمصالح قيادتها وامتيازاتهم.

رابط مختصر