20:38 pm 20 مارس 2021

أهم الأخبار

القدوة: هناك أزمة داخل فتح ونحاول أخذها لمسارها الصحيح

القدوة: هناك أزمة داخل فتح ونحاول أخذها لمسارها الصحيح

الضفة الغربية – الشاهد| أعلن عضو اللجنة المركزية المفصول من حركة فتح ناصر القدوة، أن حركة فتح تشهد أزمة داخلية، تتطلب منه ومن غيره من قيادات وكوادر الحركة لأخذها إلى مسارها الصحيح.

وقال القدوة في حديث متلفزة على قناة العربية مساء اليوم السبت، إنه لم يتخذ قراراً بخوض الانتخابات التشريعية بقائمة منفصلة عن حركة فتح، وأنه يسعى إلى التوصل للقاء سياسي جديد يضم أعضاء من فتح وخارجها.

تحالف مع دحلان

وكانت صحيفة "القدس" المحلية، قد كشفت صباح السبت، أن التيار الإصلاحي الديمقراطي الذي يقوده محمد دحلان، القيادي المفصول من حركة فتح، يجري اتصالات مع ناصر القدوة القيادي الذي فصل من حركة فتح مؤخرًا، لتشكيل قائمة موحدة لخوض الانتخابات.

ولفتت الصحيفة الى أن التيار يواصل مشاوراته الداخلية بشأن إتمام تشكيل قائمة انتخابية ستمثله في انتخابات المجلس التشريعي التي ستجري في مايو/ أيار المقبل.

ووفقًا للمصادر، فإن الاتصالات بين قيادات تيار "دحلان" والقدوة، ما تزال في طور تبادل الأفكار حول إمكانية المشاركة في قائمة موحدة، وسيحسم هذا القرار في غضون الأيام المقبلة، وقبل إغلاق لجنة الانتخابات فترة استقبال ترشّح القوائم، نهاية الشهر الجاري.

فصل القدوة

وكان رئيس السلطة ورئيس حركة فتح محمود عباس قد أصدر قراراً بفصل عضو اللجنة المركزية للحركة ناصر القدوة من التنظيم، بعد قراره تشكيل قائمة انتخابية منفصلة في الانتخابات التشريعية المقررة في مايو 2021.

ونشرت وكالة الأنباء الرسمية وفا صورة من نص القرار الصادر عن اللجنة المركزية والموقع من الرئيس عباس صباح الخميس 11-3-2021.

ووفق الخبر: قررت اللجنة المركزية لحركة فتح، فصل ناصر القدوة من عضويتها ومن الحركة بناء على قرارها الصادر عن جلستها بتاريخ 8-3-2021، والذي نص على فصله، على أن يعطى 48 ساعة للتراجع عن مواقفه المعلنة المتجاوزة للنظام الداخلي للحركة وقراراتها والمس بوحدتها.

وأضافت مركزية فتح في بيان، اليوم الخميس، بعد فشل الجهود كافة التي بذلت معه من الاخوة المكلفين بذلك، والتزاما بالنظام الداخلي، وبقرارات الحركة، وحفاظا على وحدتها فإنها تعتبر قرارها بفصله نافذا من تاريخه.

مواضيع ذات صلة