14:39 pm 26 مارس 2021

أهم الأخبار

اشتية يطوي الصفحة الأخيرة للقدوة في مؤسسة عرفات

اشتية يطوي الصفحة الأخيرة للقدوة في مؤسسة عرفات

الضفة الغربية – الشاهد| طوى رئيس السلطة وزعيم حركة فتح محمود عباس، ورئيس حكومته محمد اشتية، الصفحة الأخيرة لعضو اللجنة المركزية المفصول من حركة فتح ناصر القدوة في مؤسسة الرئيس الراحل ياسر عرفات.

جاء ذلك في أعقاب تلقي اشتية اتصالاً هاتفياً من رئيس مجلس أمناء مؤسسة ياسر عرفات، عمرو موسى، الذي أعرب خلاله عن حرصه على استمرار عمل المؤسسة بطواقمها الإدارية.

وأكد اشتية لموسى اهتمامه باستمرار عمل المؤسسة للقيام بدورها ومهامها، مؤكداً له حرص الرئيس عباس على استمرار عمل المؤسسة بطواقمها الإدارية، وتوفير كل متطلباتها واحتياجاتها بما يحافظ على الأهداف التي أنشئت من أجل تحقيقها.

إقالة القدوة

وكان عباس قد أقال القدوة من رئاسة مجلس إدارة مؤسسة ياسر عرفات وعضوية مجلس أمنائها، المستشار علي مهنا قائماً بأعمال رئيس مجلس الإدارة لمدة ثلاثة شهور.

الإقالة جاءت بعد أيام من فصل القدوة من مركزية حركة فتح، في أعقاب تشكيله تياراً جديداً عن حركة فتح، وإعلانه خوض الانتخابات التشريعية المقبلة بقائمة منفصلة عن الحركة.

أهداف انتخابية

واتهم رئيس المكتب الإعلامي لحركة فتح منير الجاغوب عضو اللجنة المركزية المفصول ناصر القدوة في وقت سابق باستخدام مؤسسة الرئيس الراحل ياسر عرفات لأغراض انتخابية وعقد الاجتماعات الخاصة.

جاءت تصريحات الجاغوب في بوست نشره على حسابه عبر فيسبوك، والذي حاول فيه تبرير قرار رئيس السلطة محمود عباس وقف المخصصات المالية لمؤسسة ياسر عرفات بعد فصله للقدوة من مركزية فتح.

وقال الجاغوب: "لا يجوز تحويل مؤسسة عرفات إلى قاعة اجتماعات خاصة لأغراض انتخابية، وقرار وقف التمويل مؤقت ولن يمس العاملين في المؤسسة، وأن الهدف منه عدم استغلال المؤسسة لأهداف شخصية".

مواضيع ذات صلة