13:20 pm 15 أبريل 2021

أهم الأخبار

مجهولون يطلقون النار على سيارة رئيس قائمة الحراك الموحد في نابلس

مجهولون يطلقون النار على سيارة رئيس قائمة الحراك الموحد في نابلس

الضفة الغربية – الشاهد| أطلق مسلحون مجهولون النار صباح اليوم الخميس، على سيارة رئيس قائمة الحراك الفلسطيني الموحد في نابلس خالد دويكات أثناء ركونها أمام منزله.

وأوضح دويكات الذي توجه لقسم المباحث في المدينة لتقديم شكوى رسمية، أن الاستهداف جاء على خلفية الانتخابات التشريعية في مايو المقبل، والذي قرر خوضها في قائمة مستقلة تحت اسم "الحراك الفلسطيني الموحد".

عمليات إطلاق نار

إطلاق النار على سيارة دويكات يأتي في إطار حالة الفلتان الأمني وفوضى السلاح الذي تعيشه الضفة الغربية، والتي كان آخرها إطلاق النار على منزل مرشح قائمة دحلان المحامي حاتم شاهين في الخليل.

واتهم شاهين وتيار دحلان حركة فتح بالوقوف خلف عملية إطلاق النار بهدف إرعابه والضغط عليه لعدم خوض الانتخابات في قائمة دحلان.

تهديدات للمرشحين

وأعلن المدير التنفيذي للجنة الانتخابات المركزية هشام كحيل عن ورود شكاوى للجنة حول تهديدات تصل بعض المرشحين للانتخابات التشريعية.

وأوضح كحيل في تصريحات صحفية مساء أمس الأربعاء، أنهم قاموا بتحويل تلك الشكاوى للهيئة المستقلة لحقوق الانسان، وذلك من أجل ضمان بيئة انتخابية سليمة.

وأكد أن لجنة الانتخابات ستتابع التحقيقات مع الهيئة المستقلة لحقوق الانسان، ولم يكشف كحيل عن عدد من تم تهديدهم.

تهديدات للمسيحيين بالضفة

وكانت مصادر خاصة قد كشفت لموقع "الشاهد" أن شخصيات أمنية في السلطة تواصلت هاتفياً مع عشرات المواطنين الذي ترشحوا أو كانوا ينوون الترشح على قوائم انتخابية تعارض السلطة، الأمر الذي دفعهم لسحب ترشحهم.

وأوضحت تلك المصادر أن قائمة القدس موعدنا تواصلت مع العديد من الشخصيات المسيحية في الضفة للترشح عبر قائمتها لخوض الانتخابات التشريعية، إلا أنها اعتذرت بعد أيام قليلة من موافقتها على المشاركة، وأكدت تلك الشخصيات تلقيها تهديدات من عناصر أمنية في السلطة دفعتهم للتراجع عن الترشح.

فيما اشتكى مرشحون على قوائم تابعة لدحلان والقدوة من تلقيهم لتهديدات بالقتل إذا استمروا في ترشحهم ضمن تلك القوائم.