10:42 am 5 مايو 2021

الأخبار تقارير خاصة

مأساة الشيخ جراح .. تمخض جبل السلطة فولد فأر التوجه لمحكمة الجنايات

مأساة الشيخ جراح .. تمخض جبل السلطة فولد فأر التوجه لمحكمة الجنايات

رام الله – الشاهد| في الوقت الذي يواجه فيه سكان حي الشيخ جراح في القدس خطر التهويد والتهجير، تلقي سلطة محمود عباس نكتة سخيفة في وسط هذا الالم، عبر التوصية بإحالة قضية الشيخ جراح لمحكمة الجانيات الدولية.

 

ومنبع السخافة في حديث السلطة والحكومة، هو ان محكمة الجانيات الدولية لن تخيف او ترهب الاحتلال ولو بمقدار ذرة، كما ان هذه الخطوة ليست سوى فقاعة اعلامية لا طائل منها ولا عمل حقيقي من خلفها.

 

وكان ابراهيم محلم المتحدث باسم حكومة محمد اشتية، أعلن في ختام جلسة الأمس، أن رئيس السلطة محمود عباس وجه بإحالة ملف البيوت المهددة بالاستيلاء عليها في الشيخ جراح، للمحكمة الدولية باعتبارها جريمة حرب وفق ميثاق روما.

 

قرار صوري

ورغم ان المحكمة اعلنت لأول مرة خلال شهر مارس الماضي عن عزمها البدء في التحقيق في جرائم حرب في الاراضي الفلسطينية، الا أن هذا الاعلان ليس له قيمة على ارض الواقع اذا لم يوافق الطرف المعني وهو الاحتلال بإجرائها.

 

ويخيم شبح الإخلاء القسري والتشريد على عشرات العائلات في القدس، إذ يعيش 550 مواطنا من سكان حي الشيخ جراح تحت وطأة التهديد بالطرد من بيوتهم وأرضهم، بعد قرار السلطات الإسرائيلية ترحيل العشرات من الحي الواقع في الجانب الشرقي لمدينة القدس لصالح المستوطنين.

 

ويتذرع الاحتلال بأن الأرض التي بنيت عليها منازل الفلسطينيين في منطقة كرم الجاعوني، تعود لعائلات يهودية ويجب إخلاؤها وتسليمها، وتهدف سلطات الاحتلال من خلالها تعزيز نفوذها الاستيطاني في الحي سعيا لتهويد المدينة واضفاء الصبغة اليهودية عليها.

 

فأر السلطة

سلوك السلطة واجه حملة سخرية واسعة من جمهور منصات الواصل الاجتماعي، الذي رأوا في الامر مهزلة لا تستحق أن تؤخذ بجدية لديهم، متسائلين عن طريقة تفكير السلطة التي تتجاهل عشرات الخطوات الحقيقية لمساندة اهالي الشيخ جراح فتتركها، ثم تذهب لخطوة رمزية تذر بها رماد العجز في عيون المقهورين في الحي المقدسي الحزين.

 

وكتب المواطن امجد ابو زيد مستهزئا بقار السلطة اللجوء للمحاكم الدولية، وعلق قائلا: "ضيعوا فلسطين والقدس في اروقة الامم المتحدة ومجلس الامن واروقة المحاكم الدولية.. كله ضحك على الشعب الفلسطيني.. كله كذب بكذب".

 

أما المواطن أبو أنس فلانة، فدعا السلطة الى التوقف عن هذا الحمق الذي لم يفد سابقا ولن يفيد الآن، وعلق قائلا: "عمرنا ما بنتعلم ولا بنوخذ دروس من الماضي .. اللي بتترجوها ما نفعتنا بشيء من زمان.. يا ناس بكفي هبل ومسخرة".

 

أما المواطن علي اسعد عميره، فربط بين هذا السلوك السلبي للسلطة والخوف لدى قادتها من فقدان الامتيازات التي يتنعمون بها في حال قرروا فعلا العمل الجاد لإنقاذ الشيخ جراح، وعلق قائلا: "والجنايات الفلسطينية ملهاش كلمة او ردة فعل او استنكار او شجب او ردة فعل لا سمح الله...والا خايفين على قطع التنسيق الأمني.. حكومة فساد وعمالة نظامية للأسف الشديد".

 

أما المواطن وليد راغب فاستهزأ بقرار السلطة، عبر استبدال محكمة الجنايات الدولية بمحكمة نابلس، وعلق قائلا: "اقوى جملة وخبر شفته، محكمة نابلس تلغي سيادة اسرائيل واحتلالها للقدس بشكل عام وحي الشيخ جراح بالخاص، يا عالم اصحو بكفي هبل وتهبل".

 

أما المواطن رزق نوباني، فقلل من أهمية ما قامت به السلطة، نظرا لوجود تجارب سابقة فاشلة في ذات السياق، وعلق قائلا: "الملفات تعبت عند الجنايات الدولية، انتو مثل الي بحاول ينعش جثة هامده وعارفين أنها هامده بس بدكم تضلو تجربو، قضتوها رايحين جايين عالجنايات حرقو ابو خضير وما في نتيجة، حرقو عائلة دوابشة نفس الشي رفعتوها للجنايات ولا في نتيجة .. مثل الي بنفخ ف بوق مخزوق.. تعب الشعب من سياساتكم الفاضية .. الله يجيرنا".

 

 

أما المواطن عماد الشريف فخاطب السلطة والحكومة مذكرا اياهم بفضيحة سحب قرار غولدستون في مجلس الامن الذي يفترض انه يدين الاحتلال على جرائمه، وعلق ساخرا: "اي بدري خلوها كمان شهر بعدين اسحبوا الملف زي تقرير غولدستن".

 

أما المواطن أيمن مرعي، فشدد على ان سكان حي الشيخ جراح لا يعولن مطلقا على السلطة وقدتاه م اجل حمياتهم، وانما يأملون في ان تكون المقاومة هي السند والحامي لهم، في اشارة منه الى تهديد الاحتلال الذي جاء الليلة الماضية على لسان القائد العسكري لحماس محمد الضيف، وعلق قائلا: "اهل القدس قرروا رفع ملف حي الشيخ جراح لرئيس اركان المقاومة ابو خالد الضيف".

 

مواضيع ذات صلة