21:08 pm 14 مايو 2021

أهم الأخبار الأخبار

كتائب شهداء الأقصى تدعو مقاتليها وأبناء أجهزة الامن للاشتباك مع الاحتلال

كتائب شهداء الأقصى تدعو مقاتليها وأبناء أجهزة الامن للاشتباك مع الاحتلال

رام الله - الشاهد| وجهت كتائب شهداء الأقصى في الضفة، نداء لـ "مقاتليها"، دعتهم فيه إلى "النفير" دفاعا عن القدس وأراضي الـ 48 وقطاع غزة، الذي يتعرض لقصف إسرائيلي مكثف.

 

ووجهت الكتائب في بيان صحفي، تحذيرا للمستوطنين الذين يشنون هجمات على المواطنين، وقال البيان: لتجعلوا طرق ومستوطنات ومعسكرات الاحتلال في الضفة الباسلة هدفا لكم وجحيما لا يطاق، ومنع مرورهم وترحالهم والزامهم جحورهم".

 

وفيما يلي نص البيان:

 

 

ورغم ان موقف السلطة المعلن هو منع ومواجهة أي تحرك عسكري ضد الاحتلال، لكن يبدو ان تصاعد الاحداث في الضفة ينذر بضعف القبضة الأمنية على الأوضاع، اذ استشهد 10 فلسطينيين خلال مواجهات اندلعت في كافة انحاء الضفة تضامنا مع غزة واسنادا للقدس.

 

انطلقت العديد من التظاهرات من عشرات المساجد في الضفة الغربية وطافت شوارع المدن واتجهت إلى نقاط التماس مع جيش الاحتلال.

 

واندلعت مواجهات عنيفة مع جنود الاحتلال، الذي أطلق الرصاص الحي تجاه المتظاهرين، ما أسفر عن استشهاد 10 شبان في بلدة يعبد بجنين وشابين في سلفيت والخليل وأريحا وبيتا، فيما أصيب 400 بجراح مختلفة.

 

وأفاد مصادر محلية في البلدة، أن جيش الاحتلال أطلق النار تجاه المتظاهرين ما أسفر عن إصابة أحدهم برصاصة في الفخذ وتحديداً في الشريان الرئيسي ليفارق الحياة قبل وصوله المستشفى.

 

وشهدت مدن رام الله والخليل ونابلس وجنين وطولكرم وقلقيلية وأريحا والقرى التابعة لها تظاهرات كبيرة، وأسفرت الموجهات مع الاحتلال عن إصابة العشرات من المشاركين فيها بالرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز.

 

وكان نشطاء في مدن وقرى ومخيمات الضفة الغربية أطلقوا دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي للمشاركة في تظاهرات ستخرج في جميع مدن وقرى الضفة الغربية عقب صلاة جمعة اليوم تضامناً مع قطاع غزة.