23:42 pm 3 يونيو 2021

أهم الأخبار الأخبار تقارير خاصة

تفاصيل مرعبة.. محاولة فاشلة لاختطاف سيدة وقتلها في الخليل

تفاصيل مرعبة.. محاولة فاشلة لاختطاف سيدة وقتلها في الخليل

رام الله – الشاهد| كشفت أحد عوائل مدينة دورا في محافظة الخليل تفاصيل مرعبة لتعرض أحد السيدات من العائلة وتدعى لبنى القزقي لمحاولة اختطاف وشروع في القتل قبل يومين على يد شاب يدعى مروان شوامرة.

 

ووفا لبيان صدر عن عائلة القزقي، فإن التفاصيل تتخلص في أن ما حدث هو جريمة مركبة تتمثل في محاولة سرقة سيارة وشروع بالقتل لسيدة متزوجة وتعمل ممرضة حكومية وتبلغ من العمر ٤٥ عاما.

 

ووفقا لما جاء في بيان العائلة: " فإن السيدة وأثناء عبورها من منطقه الكوم الى اذنا وهي متجهة الى مسكنها في دورا فقد ضلت الطريق وتوقفت بجانب فتى يبلغ من العمر ١٦ عاما كان يقف امام محل تجاري فقامت بسؤاله اين الطريق المؤدية الى دورا فقال لها انا من العائلة الفلانية (من عشائر دورا )  ومتجه الى دورا ولا يوجد سيارات عمومية عابرة".

 

وتابع: "طلب منها الشاب الصعود بالمركبة واخذه في طريقها وقامت بحمله بالمقعد الخلفي للسيارة وفي الطريق عند نقطه خالية من السكان او المحلات التجارية رفع عليها مشرط (سكين ياباني) وطلب منها الوقوف واعطائه مفتاح السيارة والنزول منها فما كانت الا قاومته وتم جرحها في يدها وقطع وتر بالأصبع  وانزلها من السيارة".

 

وأضاف: "وما إن نزلت من السيارة حتى قام الشاب بضربها بحجارة في راسها محاولا قتلها والتخلص منها، ولكن وجود احد الاشخاص وهو راعي اغنام شاهد المجرم عن بعد وقام بالصراخ بصوت عالي عليه وقام بالاتصال على اشخاص من المنطقة ليهرعوا لمكان الجريمة".

 

واردف بالقول: "حينها قام الجاني بربط يديها ووضعها بالمقعد الخلفي لسيارتها والهروب بسيارتها من المنطقة باتجاه طريق المعبر وقاموا بالحاق به اذ كان يقود السيارة بسرعه جنونية أدى الى عمل حادث  ذاتي على  الدوار الواقع على الطريق الالتفافي".

 

وأضاف: "وعندها ترك السيارة المتواجدة فيها السيدة ولاذ بالفرار بالجبل وتم نقل السيدة الى المستشفى وابلاغ الجهات المختصة وقد تم معرفه الجاني وهو متواجد عند مباحث المحافظة وتم التعرف عليه وقد اقر واعترف بالجريمة وسيكون هناك عطوه على مستوى المحافظة سيعلن عنها لاحقا".

 

وتفاعل المواطنون مع هذه الحادثة، واعربوا عن غضبهم لغياب الامن والامان، نتيجة لضعف  الرادع القانوني الذي يجعل من الحساب العسير حاجزا بين المجرمين وما يرتكبونه من جرائم.

 

وعلقت المواطنة نبيلة المصري بقولها: "حسبي الله ونعم الوكيل بطل في أمان، وين احنا مجرد انك تطلب مساعدة هيك يصير، يعني بطل امان لولادنا وأنفسنا نطلع مشوار أنا مع انه مش بس ينسجن ينعدم ليكون عبرة لأي شخص بفكر يأذي أي حدا وأنا مع هذه سيدة وبشد على إيدها والله يقوييها والحمد لله على سلامة".

أما المواطنة منوش حرب، فأعربت عن قلقها وخوفها من المستقبل في ظل وجود مثل هؤلاء الشباب المنحرفين دون حساب أو عقاب، وعلقت بقولها: "كل هالاكشن عنا بالخليل ومن ولد هامل بعمر ال١٦ سنة، حسبي الله ونعم الوكيل، وين وصل فينا الحال".

 

زيادة في الجرائم

وخلال الفترة الاخيرة زادت حوادث الاعتداءات والجرائم بصورة كبيرة في كل محافظات الضفة، وأدى ذلك الى انتشار الفوضى الامنية وعدم الشعور بالأمان بين صفوف المواطنين.

 

وكان أحد المواطنين قد كشف قبل يومين تفاصيل مخيفة عن تعرض طفلته ذات الـ8 أعوام الى تحرش جنسي في وسط رام الله على يد شاب مستهتر.

 

وسرد المواطن أحمد كلبونة ما حدث مع طفلته قائلا: "حدث معي اليوم شخصياً .. ابنتي سارة ذات ال 8 اعوام وخلال خروجها من مدرستها قام شاب في الثلاثين من العمر يقود سيارة بالتحرش بها جنسيا من خلال الفاظ نابية وقام بشلح الشرط الذي يرتديه امام اعينها هي ورفيقتها".

 

وتابع: "أخبرتني طفلتي بتفاصيل يشيب لها شعر الرأٍس عما تكلم به وفعله.. فقامت بالهرب هي ورفيقتها منه وسط ضحكاته.. قمت برفع شكوى في المباحث.. امتلك كثيرا من الادلة مثل لون السيارة ونوعها وماذا كان يرتدي.. عاجلاً أم أجلاً سأتعرف عليه.. احذروا وتابعو اطفالكم".