13:49 pm 25 يونيو 2021

أهم الأخبار تقارير خاصة

فيديو وصور: عشرات الآلاف يشعون بنات بالخليل ويطالبون برحيل عباس وسلطته

فيديو وصور: عشرات الآلاف يشعون بنات بالخليل ويطالبون برحيل عباس وسلطته

الضفة الغربية – الشاهد| شارك عشرات الآلاف في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية بتشييع جثمان الناشط نزار بنات والذي على يد عناصر أجهزة السلطة فجر الأمس خلال اقتحام أحد منازل عائلته.

وانطلق موقع التشييع الضخم من مسجد وصايا الرسول حيث صلي على جثمان بنات وتوجه الموكب إلى مقبرة الشهداء في المدينة.

وهتف المشاركون الغاضبون بعبارات "الشعب يريد اسقاط النظام" و"يا عباس خذ كلابك واطلع بره".. و"بره بره بره.. كلاب السلطة بره".

اتهام لعباس واشتية

واتهمت عائلة نزار بنات، كلا من رئيس السلطة محمود عباس ورئيس حكومته محمد اشتية بالمسئولية الكاملة والمباشرة عن اغتيال ابنهم، مؤكدة أن السلطة هي الخصم في هذه القضية.

وشددت العائلة في بيان صحفي، أصدرته مساء أمس الخميس، على أن ابنهم لشهيد تعرض مراراً وتكراراً للتهديد بالإيذاء، مشيرةً إلى أن العائلة كانت تحذر من اليوم الذي يتم فيه اغتيال نزار، لكن عباس واشتية لم يفعلا ما يجب لوقف تلك التهديدات.

وأوضحت العائلة أن مطالبها الأولية تتمثل في اقالة محافظ الخليل جبرين البكري ونائب مسئول الامن الوقائي في الخليل ماهر ابو الحلاوة، مشددة على انهم يتحملون مسئولية ما سيحصل في حال بقوا في مناصبهم.

وقالت العائلة إنها تمكنت من التعرف على هوية وأسماء بعض أفراد القوة التي اقتحمت بيت الشهيد نزار وقوامها 27 عنصرا أمنيا، داعية هؤلاء الأفراد الى اتباع العرف العشاري والديني وما يوجبه في مثل هذه الحالات.

التنسيق مع الاحتلال في الجريمة

هذا وكشفت مصادر أمنية في السلطة، أن الأجهزة الأمنية نسقت مع الاحتلال وطلبت الإذن لدخول المنطقة التي يتواجد بها المنزل الذي كان يقطن فيه الناشط نزار بنات.

وأوضحت المصادر أن المنزل الذي تم اقتحامه فجر اليوم من قبل أجهزة السلطة يتواجد في منطقة جبل جوهر جنوب شرق الخليل، والتي هي تحت سيطرة الاحتلال.

مواضيع ذات صلة