14:33 pm 8 يوليو 2021

أهم الأخبار انتهاكات السلطة

على قناة إسرائيلية.. قيادي فتحاوي: لم يحدث أي قمع للمتظاهرين برام الله! (فيديو)

على قناة إسرائيلية.. قيادي فتحاوي: لم يحدث أي قمع للمتظاهرين برام الله! (فيديو)

الضفة الغربية – الشاهد| أثارت تصريحات عضو المجلس الثوري لحركة فتح زيد الأيوبي على قناة إسرائيلية حول انكاره لقمع المتظاهرين في الضفة على يد أجهزة السلطة حالة من الغضب في أوساط الشارع الفلسطيني.

وأطلق الأيوبي على قناة I24 الإسرائيلية أول أمس، اتهامات تجاه مؤسسات حقوق الانسان الفلسطينية والتي قال إنها تابعة لليسار الفلسطيني ومقربة من إيران وحركة حماس.

وأوضح أن ما جرى من تظاهرات هي تجمعات لـ 4 أو 5 أشخاص قاموا بتحركات غير قانونية، وأضاف: "إذا الأمن الفلسطيني طلب هوية أحد الأشخاص يصبح الأمر وكأنه تشبيح وقمع.. وجميع المعتقلين عادوا لبيوتهم".

تصريحات الأيوبي أثارت الشارع الفلسطيني وعلقت المواطنون بتعليقات قاسية تجاهه واتهمه البعض بأنه مسرب للأراضي والمنازل في القدس.

قمع وحشي

تصريحات القيادي الفتحاوي تكذبها الصور والمقاطع المصورة وكذلك تصريحات المؤسسات الحقوقية والأممية في الأراضي الفلسطينية، ناهيك عن شهادات الكثيرين ممن تعرضوا للقمع والتحرش.

 

 

فصل من نقابة المحاماة

وكانت نقابة المحامين قد قررت ايقاف المحامي الأيوبي ومنعه من ممارسة مهنة المحاماة، وذلك بسبب مواقفه التي تنال من وحدة الشعب الفلسطيني وفصائله المقاومة، الامر الذي ترى فيه النقابة خرقا لأنظمتها ولوائحها الداخلية.

واشتهر الأيوبي بتبني مواقف متطرفة تعادي المقاومة الفلسطينية وتحاربها في كل الميادين، والتي كان اخرها ظهوره على أحد القنوات العبرية التي برأ من خلالها الاحتلال من ارتكاب الجرائم والصقها بالمقاومة.

وأصدر مجلس النقابة بيانا صحفيا قال فيه: "على ضوء استمرار عدوان الاحتلال الغاشم على شعبنا في كافة أماكن تواجده على امتداد ساحات الوطن السليب وسقوط الشهيد تلو الشهيد، الأمر الذي يتطلب منا جميعا مزيدا من التكاتف واللحمة في مواجهة هذا العدوان وانسجاما مع الموقف الوطني العام".

وأضاف: "فإن مجلس النقابة يشير الى حضراتكم بالآتي: يدعو مجلس النقابة كافة الزميلات والزملاء الى مراعاة الظروف العامة السائدة وعدم اجراء محاكمة أي زميل/ة أو الشطب بحال التغيب، علما أن مجلس النقابة سوف يقوم صباحا بمخاطبة الجهات المعنية بهذا الخصوص".

وتابع: "قرر مجلس النقابة بتاريخ اليوم واستنادا لأحكام الفقرة الأولى من المادة ٢٩ من قانون تنظيم مهنة المحاماة، ولمخالفة المحامي زيد الأيوبي أدبيات نقابة المحامين الفلسطينيين وأنظمتها ومدونة سلوك النقابة وأنظمة ولوائح اتحاد المحامين العرب التي تعتبر نقابة المحامين جزءا لا يتجزأ منه، اتخاذ المقتضى القانوني بحق المحامي المذكور ووقفه عن مزاولة مهنة المحاماة واحالته موقوفا عن العمل الى المجلس التأديبي وفقا للأصول والقانون".

مؤيد لسيداو

هذا ويعد الأيوبي من الشخصيات القليلة في الشارع الفلسطيني الذي تؤيد انضمام السلطة لاتفاقية سيداو، واعتبر ذلك تعبير عن الوجه الحضاري لفلسطين، و"سيداو" ليس فيها ما يتعارض مع مقاصد الشريعة الإسلامية، وليس فيها ما يحض على الفجور كما يدعي من يعارضها.

وقال الأيوبي في مقال له "المهم أن ننظر إليها من منظور اجتماعي يعلي من شأن المرأة.. أما النصوص التي يدّعون بأنها تخالف الشرع، فيجب أن يوضحوا لنا أي المذاهب تخالف هذه الاتفاقية في الشرع الإسلامي وأي نص وأي تفسير".

مواضيع ذات صلة