14:19 pm 24 يوليو 2021

أهم الأخبار الأخبار فساد

فوضى السلاح.. مقتل مواطن بإطلاق نار خلال شجار عائلي في الخليل

فوضى السلاح.. مقتل مواطن بإطلاق نار خلال شجار عائلي في الخليل

رام الله – الشاهد| أعلنت مصادر محلية عن وفاة أحد المواطنين وإصابة آخرين إثر إطلاق نار خلال شجار عائلي في مدينة يطا جنوب الخليل.

 

ووفقا لرواية شهود العيان، فإن المواطنين الأربعيني أصيب برصاص في صدره تم نقله على أثرها الى المستشفى في حالة خطيرة، وفشلت جهود المسعفين في انقاذه ليتوفى بعد ساعة من دخوله للمستشفى.

 

وتعاني الضفة الغربية من تكرار حوادث اطلاق النار والخلافات العائلية التي تتسبب في سقوط قتلى ومصابين، بينما تغيب أجهزة الامن بشكل كامل وتتقاعس عن تطبيق القانون وفرض السيطرة الأمنية.

 

جرائم متكررة

ولقي المستشار العسكري عكرمة مهنا، مصرعه، امس، بعد أن أطلق شخص مسلح من ضمن 4 أشخاص الرصاص على رأسه بعد أن حضروا إلى منزله في بلدة دير الغصون.

وأفادت مصادر محلية أن إطلاق النار جاء بعد جلسة حوار استمرت لساعة كاملة وبعدها أطلق المسلح النار من مسدس كاتم للصوت على مهنا وقام الأشخاص الأربعة، بمصادرة جهاز الـ DVR الخاص بكاميرات المراقبة التي توجد بالمنزل وكذلك هواتف مهنا، وحضرت عناصر من أجهزة السلطة إلى المكان وباشرت بالتحقيق والتقصي.

 

 

 

ونقلت جثة المقدم مهنا الذي يبلغ من العمر 44 ويعمل في المالية العسكرية بمدينة رام الله، إلى مستشفى ثابت ثابت الحكومي.

 

تصاعد في أعمال العنف

شهد العام 2021 زيادة كبيرة في نسبة ارتكاب الجريمة بنحو 40% في الضفة الغربية، مقارنة مع ذات الفترة من العام السابق، وهو ما يفتح الباب واسعا أمام التساؤل عن الدور الغائب الاجهزة الامن في ضبط الحالة الأمنية ومنع حدوث جرائم.

 وأعلن الناطق باسم جهاز الشرطة في رام الله لؤي ارزيقات، أن نسبة الجريمة ارتفعت بنسبة 40% منذ بداية عام 2021 حتى حزيران، فيما ارتفعت جريمة القتل بنسبة 69% مقارنة مع نفس الفترة من العام 2020 في الضفة الغربية.

 

وأضاف ارزيقات انه منذ مطلع العام الجاري قتل 22 مواطنا، في 18 جريمة، مقارنة مع العام 2020 الذي قتل فيه 13 مواطنا في 13 جريمة.

 

ولفت إلى أن غالبية جرائم القتل تركزت في ضواحي القدس وأودت بحياة 10 أشخاص، تلتها الخليل 3 اشخاص، وطولكرم 3 اشخاص، وقلقيلية شخصان، ورام الله شخصان، ونابلس شخص، وجنين شخص.

 

وأشار ارزيقات الى ارتفاع نسبة المشاجرات والعنف الأسري بواقع 11.5%، حيث سُجل 2760 مشاجرة وحادثة عنف أسري واعتداءات منذ مطلع العام، في حين سجل 2476 مشاجرة واعتداء في نفس الفترة من العام 2020.