14:23 pm 4 أغسطس 2021

أهم الأخبار الأخبار فساد

أزمة الكهرباء تطحن مواطني طولكرم.. ورئيس البلدية يحمل المسئولية للكوابل

أزمة الكهرباء تطحن مواطني طولكرم.. ورئيس البلدية يحمل المسئولية للكوابل

رام الله – الشاهد| اتهم المواطنون رئيس بلدية طولكرم محمد يعقوب بالاختباء خلف حجج واهية لتبرير الانقطاع المستمر في التيار الكهربائي، والتي كان آخرها انقطاع التيار لمدة 9 ساعات الليلة الماضية.

 

وكان يعقوب قال في تصريحات صحفية اليوم الاربعاء، إن سبب انقطاع التيار يعود لوجود خلل في كابل كهربائي متروك في احد المصانع، مشيرا الى أنهم ينتظرون الاذن من الاحتلال للدخول الى المصنع واصلاح الخلل.

وتفاعل المواطنون من تصريحات ريس البلدية، معتبرين ان أزمة الكهرباء هي امتداد للفشل للكبير الذي تعاني منه البلدية.

 

وكتبت  المواطنة ردينة أحمد: "بدك تخدم البلد صحيح وتقوم بواجبك اتجاه أهل طولكرم انزل من الجيب مش عشان تشتري فطور ......لا امشي وشوف الفوضى وحالة الشوارع والخدمات وفوضى مواقف السيارات والارصفة واللي تحولت إلى دكاكين أمام الدكاكين واسال وين المسؤولين في البلدية عن منع هذه الفوضى وحاسب المخالفين واحكم بالعدل بدون واسطة ومحاباة".

 

أما المواطن أحمد البيبي، فأشار الى وجود كثير من التجاوزات في البلدية، فضلا عن تفشي المحسوبية، وعلق قائلا: "التعديات على ناس وناس وشفنا كذب البلدية بكل المراحل اصدقاء أعضاء المجلس والموظفين لا يشملهم إزالة هذه التعديات".

 

أما المواطن أبو كريم سالوس، فأكد ان حديث رئيس البلدية هو كذب مفضوح، وعلق بقوله: "كلامه غير صحيح بخصوص منطقة امتياز كهرباء الشمال لا تعاني من أي نقص قدرة، وتم حل مشكلة طولكرم جزئيا من قبل كهرباء الشمال، وبلدية طولكرم لا ترغب بالانضمام إلى كهرباء الشمال، ولدينا مصادر أخرى نغطي بها العجز".

 

أما المواطن عماد عطا، فاعتبر ان صمت المواطنين هو ما يدفع البلدة للاستمرار في تجاله أزمات المدينة، وعلق قائلا: "مدام العالم ساكته وفش اعتراض ولا حد سال عن هاي البلد لازم ناس تطلع تحتج باب الحكم المحلي برام الله وماحد يرجع الا بحل جذري ولا هاض مش عذر قال مصنع مشكله قاطعه عبلد كامله بقص خط المصنع كلو وقت الاجابه وبحلها اما شايفين البلد بتقطع بفيعو الناس كم بوست بعدها بتخدرو".

 

أما المواطن إياد النمر، فرأى ان كلام رئيس البلدية هو كلام غير مسئول، داعيا اياه للاستقالة لانه عاجز عن تقديم خدمة حقيقية للمواطنين، وعلق قائلا: "كلام مش مسؤول ولا مقنع ولا مرة تحكوا عن حل المشكلة لانو مش صحيح غاروا من الأجانب وقدموا استقالة جماعية لانكم مش قد المسؤولية.

وأضاف: "بعدين وين مشكلتكم مع تحويل الكهربا لشركة الشمال على جميع الظروف خدماتهم افضل منكم بمليون مرة، بكفي ضحك عالناس لانا اقرفناكم".

 

أما المواطنة دعاء الشنتير، فأشارت الى أن الفشل هو عنوان العمل البلدي في المحافظة، وعلق بقولها: "بلدية فاشلة عالفاضي مابتتغيروا ولمليون سنة رح نضل بهاد الوضع حسبي الله عليكم".

 

أما المواطن محمد الضميري، فدعا المجلس البلدي الى التوقف عن تعليق أزامت المدنية على شماعة الاحتلال، وعلق قائلا: "والله حرام قطع الكهرباء في ناس كبار بالسن ما بتحملوا دايما بتحطوا إسرائيل شماعة لقطع الكهرباء وبتكون السبب من البلدية".

 

أزمة متجذرة

وتعاني طولكرم من أزمة كهرباء خانقة ومتواصلة منذ سنوات، يرى مطلعون أنها نتيجة لعدة أسباب رئيسية أهمها فساد بلدية طولكرم وتغول تنظيم حركة فتح عليها.

 

وتحدث موظف سابق في بلدية طولكرم لـ "الشاهد" عن بعض الأسباب الرئيسية التي أدت بالبلدية إلى التدهور ما يسبب معاناة كبيرة وخسائر لطولكرم.

وأشار إلى اعتراف صريح من رئيس البلدية محمد يعقوب الذي قال في فبراير 2018 إن الواسطة والمحسوبية في كل مكان حتى في بلدية طولكرم التي تجاوزت مديونيتها 170 مليون شيكل.

 

 فساد كبير

وأكد الموظف للشاهد أن بلدية طولكرم تعاني من حالة فساد إداري ومالي وتسيب وغياب للمحاسبة والشفافية، ينعكس ذلك على جودة الخدمات المقدمة لأكثر من مائة ألف نسمة في المدينة.

 

 ومنذ وفاة المرحوم حنون عام 1998، تعاقب على بلدية طولكرم العديد من المجالس لكنها عانت من تغول متنفذين في تنظيم فتح، اعتبروها منجما خاصا لجيبوهم، وموردا لتغطية مناسبات خاصة مثل تكاليف استقبال أسير محرر بآلاف الشواكل !!، ما أودى بالبلدية اليوم للغرق في ديون لا متناهية.

مواضيع ذات صلة