12:36 pm 25 سبتمبر 2021

الصوت العالي

كتب شوقي العيسة: خطاب الطلاسم

كتب شوقي العيسة: خطاب الطلاسم

رام الله – الشاهد| كتب شوقي العيسة: يبدو ان هناك فكر او مدرسة سياسية لا يعرف طلاسمها الا القيادة في رام الله. ولا يستعملها احد غيرهم، فأحد الادلة على ذلك هي الخطابات في الامم المتحدة.

 

يحكى ان شخصا كان يقرأ كثيرا ولكنه لا يعرف كيف يستفيد من قراءته ولا كيف يستخدم المعلومات التي تتجمع لديه. وعندما يلتقي بشخص اخر يبدأ بتعداد الكتب التي قرأها وجملا وردت فيها. دون تسلسل منطقي ودون ربط وعادة هي جمل متناقضة . النتيجة ان المستمع يهز رأسه متعجبا غير فاهم لما يقال.

معكم سنة فقط لإنهاء الاحتلال، اذا لم تفعلوا سنلجأ للمحكمة الدولية، اسرائيل تعتبر نفسها فوق القانون والقرارات والشرعية الدولية، ولكن سنذهب للمحكمة وننضم لمؤسسات دولية، المحكمة تحتاج سنوات، ولكن قراراتها يجب احترامها، اسرائيل لم تحترم يوما اي قرار.

 

المحكمة لا تستطيع فرض قراراتها ولكن مجلس الامن يفرض، الامم المتحدة ومجلس الامن فشلوا على مدار سبعين عاما في فرض اي قرار على اسرائيل ولكننا نطالبهم بتحمل مسؤولياتهم.

 

امريكا واوروبا يقولون ان لديهم حضارات وقيم متشابهة مع اسرائيل ويدعمونها سياسيا وعسكريا، واسرائيل دولة عنصرية وابارتهايد وجرائم حرب، ولكننا نتقدم كل يوم في تحسين علاقتنا بأمريكا ونشكر اوروبا على دعمها المالي والسياسي لنا.

 

اذا لم تنهي اسرائيل احتلال عام ٦٧ فلدينا خيار اخر قرار عام ٤٧ الذي يعطينا ضعف المساحة.

منذ تسلمنا السلطة لم نخرج اسرائيل من شبر واحد بالمفاوضات والسلام ولكننا الان نتحاور مع امريكا لاستئناف المفاوضات، مفاوضات منذ ربع قرن لم تحقق شيئا، ولكننا خلال سنة نستطيع حل كل القضايا بالمفاوضات.

 

هذه جمل وردت كلها في الخطاب. اقسم بالله، حدا فاهم شيء، حدا بعتبر انه هيك بنتحرر، زمان كنا نحكي من قبيل النكتة ان سياسة القيادة هي الخم عدوك.

 

بصراحة هذا الخطاب الخم عدوك والخم صديقك والخم حالك والخم كل العالم في كل الكواكب.

ما هذا، ارحمونا، بلاش كل شعبنا ينجلط وتظل لحالك قاعد، قال بنا نروح عالمحكمة والمحكمة تنهي الاحتلال.