11:39 am 7 أكتوبر 2021

انتهاكات السلطة فساد الصوت العالي

كتب فايز السويطي: قرار حاسم ومشرف لا رجعة عنه

كتب فايز السويطي: قرار حاسم ومشرف لا رجعة عنه

الضفة الغربية – الشاهد| طفح الكيل وبلغ السيل الزبى ومقاطعة المحاكم حتى النصر أو الاستشهاد.. انقعوا قراراتكم واشربوا ميتها.

منذ حوالي عقدين من الزمان والكثير من أحرار الوطن ومنهم العبد الفقير لله المهندس فايز السويطي  يحاربون الفساد بهدف الاصلاح والتغيير واقامة دولة مؤسسات تليق بتضحيات شعبنا العظيم.

لكن الأمور تسير بالعكس فبدل تكريم ومكافئة المبلغين عن الفساد يتم معاقبتهم بالفصل من الوظيفة أو الاعتقال والمحاكمات التي تستمر لسنوات .اما الفاسد بدل ان يعاقب يحصل على ترقية ومناصب له ولزبانيته.

رفع الفاسدون ضدي سبعة محاكم واقضي جل وقتي ذهابا وايابا الى جلسات المحاكم التي وصل عددها زهاء المائة جلسة .وعدا عن احالتي للتقاعد المبكر فقد خسرت اكثر من 5000 دينار اتعاب محامين ومصاريف مواصلات.عدا عن الكفالات النقدية والعدلية التي وصلت قيمتها  الى  4700 دينار

ما من شك ان القضاء الفلسطيني فاسد ومسيس لاسباب مرفقة مع هذا البيان.لذلك قررت ما يلي:

مقاطعة كافة محاكم السلطة المرفوعة ضدي، وفي حال تم اعتقالي سيكون ردي مختصر كالتالي :هذه السلطة فقدت شرعيتها قبل 12 عام وكل ما يصدر عنها غير قانوني.انقعوا قراراتكم واشربوا ميتها.ولن اسمح لفاسد ان يحقق مع شريف والفاسدين الى مزابل التاريخ .وساعلن الاضراب عن الطعام والماء والدواء حتى النصر او الاستشهاد

لماذا نعتبر القضاء الفلسطيني مسيسا وفاسدا ؟

1- تعيين القضاة ووكلاء النيابة حسب موالاتهم بغض النظر عن كفاءاتهم

2-القاضي يتعاون مع وكيل النيابة اكثر مما يتعاون مع المتهم(مصالح مبيتة )

3- السلطة ماطلت منذ اكثر من 10 اعوام في اصدار قانون حق الحصول على المعلومات بغرض حماية الفاسدين وبالتالي يتعذر على المتهمين الحصول على الوثائق المطلوبة للتحقيق

4- السلطة اقرت قانون الجرائم الالكترونية بدون مناقشته مع مؤسسات المحتمع المدني واصبح حاميا للفاسدين وعظام الرقبة وسيفا مسلطا على كل من ينتقد الفاسدين لمعاقبته تحت بند التشهير وقدح المقامات

5- المحكمة تغض النظر عن تغيب الشهود من رجالات الامن والشرطة الذين يغيبون عن الشهادة.فمثلا حضرت حوالي عشرين جلسة بانتظار حضور شهود من الشرطة ولم يحضروا في محكمتين احداها في رام الله والاخرى في دورا

6- كثير من القضاة مسيرون حسب توجيهات عليا فمثلا احد القضاة وافق على تسطير كتاب لهيئة مكافحة الفساد للرد على الشكاوى المرفوعة من قبلي لهم .وفي الجلسة الثانية الغى القرار.وقاضي اخر سطر كتاب لوزارة الحكم المحلي لارسال سجلات حول براءات ذمة غير قانونية .ثم تراجع عن القرار في الجلسة التاية وكانهم يتلقون تعليمات من مصادر سرية 

7-بعض القضاة يوقعون على طلب استقالتهم قبل تعيينهم كورقة ضغط لتنفيذ تعليمات عظام الرقبة

8- القضاء لم يحاسب حوتا واحدا من الفاسدين على مدى عقود .وهناك ملفات لوزراء فاسدين منظورة في القضاء منذ حوالي عشرة اعوام ولم تنتهي

9- النائب العام يطبطب على الفساد فمثلا سلمته شكوتان احداها عن فساد هيئة مكافحة الفساد والاخرى عن فساد رئيس جهاز امني ورفض استلامهما بتسجيل وارد

10- السلطة تقر القوانين وتعدلها من خلال مراسيم رئاسية بما يخدم مصالحها بعد حلها للمجلس التشريعي .والخلاف بين نقابة المحامين ومجلس القضاء الاعلى خير دليل على ذلك

11- لا يوجد حماية للمبلغين عن الفساد .وانا فقدت وظيفتي بسبب تبليغ عن الفساد.وكانت النتيجة ترقية الفاسد ومعاقبة المبلغ

12- هيئة مكافحة الفساد تطبطب على كبار الفاسدين .فقد سلمتهم عدة شكاوى عن حيتان ولم يصلني رد حتى الان منذ عام 2013 بالرغم من اتصالاتي المستمرة بهم وزياراتي ايضا وتجديد الشكاوى .

ارفع راسك ايها الفلسطيني وسقف حريتك  وتحدى  فقد ولى زمن الصمت  والجرجرة في المحاكم 

مواضيع ذات صلة