16:33 pm 9 أكتوبر 2021

أهم الأخبار تقارير خاصة فساد

حكومة اشتية تواجه الفساد بمجموعة من الفاسدين

حكومة اشتية تواجه الفساد بمجموعة من الفاسدين

رام الله – الشاهد| رغم تعدد المؤسسات التي أنشأتها السلطة لمكافحة الفساد، إلا أن تلك المؤسسات لا تعمل وفق الهدف الذي تم إنشاؤها من أجله، وأصبحت مجرد دكاكين لتعزيز النفوذ وإدارة الصراع بين أجنحة السلطة المختلفة.

 

ويبدو أن حكومة عضو اللجنة لحركة فتح محمد اشتية لم تكتف بذكاء هذ الصراع، إذ كشف القيادي في حركة فتح جمال الرجوب عن تشكيل الحكومة خلال آخر جلساتها لجنة لمكافحة الفساد المالي والاداري، ولتكون على رأس تلك اللجنة انتصار ابو عمارة التي تلاحقها عشرات التهم بالفساد والتربح من منصبها في ديوان رئيس السلطة محمود عباس.

 

ورغم أن الحكومة لم تعلن عن اللجنة رسميا، إلا أن القيادي الرجوب كتب مقدما تهنئة ساخرة لأعضاء اللجنة، وجاء في منشوره: "سيروا وعين الله ترعاكم، الحكومة تقرر في اخر جلساتها تشكيل لجنة مستقلة لمكافحة الفساد الاداري والمالي برئاسة السيدة انتصار ابو عمارة وعضوية السادة عزام الاحمد واحمد مجدلاني والسيد روحي فتوح والسيد محمود الهباش وستكون في انعقاد دائم وسترفع تقرير شهري للحكومة لتصويب العمل في مؤسساتنا ومحاسبة المقصرين".

 

ومن المضحك المبكي أن أعضاء اللجنة متورطين حتى رؤوسهم في ملفات فساد مكشوفة ومعروفة، فانتصار ابو عمارة هي الآمر الناهي في مكتب عباس، وتدخلت لتوظيف ابنتها ف السلك الدبلوماسي فقط لأنها ابنة انتصار ابو عمارة.

 

أما الاسم الثاني فهو عزام الأحمد، وهو متورط مع شقيقه علام الاحمد في ملفات فساد ازكمت الانوف، فضلا عن كونه مكروها من قطاعات كبيرة داخل حركة فتح ذاتها نتيجة لتذبذب مواقفه وتبدلها وفقا لمصلحته.

 

والاسم الثالث هو أحمد مجدلاني الذي يغرق في الفساد المالي وقهر الفقراء عبر التلاعب بهم ومنع صرف مستحقاتهم المالية، كما تلاحقه اتهامات بالفساد السياسي عبر بوابة التطبيع هو وابنته وزوجها، علاوة على استقواءه على كوادر حزبه لأنه فقط عديل للرئيس عباس.

والاسم الرابع في اللجنة هو محمود الهابش، وهو شخص يتقلب في الفساد، وفضائحه أكبر من تعدادها فما بين سرقة أموال الحجاج الى التدخل لتعيين ابناءه في وظائف عليا مرورا بتورط ابنه في فضيحة تجارة بالممنوعات.

 

وتفاعل المواطنون مع خبر تشكيل اللجنة، حيف أكدوا ان هذا الخبر يصلح لوضعه في الصفحات الساخرة في أسوأ المجلات حول العالم، إذ أن من سيلاحق الفساد هم من يمارسه وبغباء منقطع النظير.

 

وكتب المواطن ابو عزات، ساخرا من تشكيل هذه اللجنة، وعلق قائلا: "الحمد لله اصلا فش عنا فاسدين إشاعة وغيرة اللي بقولوا هيك جماعتنا ملاح ملاح ملاح".

 

أما المواطن ابراهيم الرجوب، فسخر هو أيضا من خبر تشكيل اللجنة، مؤكدا بتهكم أن هذه اللجنة هي من سيحمي الوطن من الضياع، وعلق قائلا: "خليك تعرف الوطن ما هو سايب في ناس بتحميه من التقصير".

 

أما المواطن أحمد العواوده، فتساءل عمن سيحاسب هؤلاء الفاسدين قبل أن يقوموا هم بمحاسبة غيرهم، وعلق قائلا: "ومن يحاسب من يجب أن يحاسب أولا .. أخاف أن يحاسبوا من عنده بقية من شرف".

 

أما المواطن محمد محمود، فاعتبر ان هذه اللجنة يصدق علها المثل الشهير حاميه احراميه، وعلق قائلا: "ي حبيبي ع هيك لجنة، حاميها حرميها، من انتصار لمحمود يعين لا تحزني، طول وهذا الأشكال الوسخة موجودة واحنا بضياع".

 

وتقسم مؤسسات مكافحة الفساد داخل السلطة بحسب النفوذ لكل شخصن بدءا من عبس ومرورا بقادة الاجهزة الأمنية، حيث تعمل زوجة ماجد فرج في منصب حساس داخل ديوان الرقابة المالية الادارية، بينما يتدخل حسين الشيخ في هيئة مكافحة الفساد عبر تعيين رائد رضوان رئيسا لها.

https://shahed.cc/news/4551

 

 

 

مواضيع ذات صلة