17:58 pm 17 أكتوبر 2021

أهم الأخبار تقارير خاصة فساد

في اليوم العالمي لمكافحته.. السلطة أنعشت الفقر وقَضَت على الفقراء

في اليوم العالمي لمكافحته.. السلطة أنعشت الفقر وقَضَت على الفقراء

رام الله – الشاهد| يصادف اليوم السابع عر من اكتوبر لكل عام يوما عالميا للقضاء على الفقر، لكنه في الضفة بات يوما للتذكير بجهود السلطة في القضاء على الفقراء، من خلال الضرائب الباهظة وارتفاع الأسعار وغياب أي أفق للتنمية، وترك المواطنين فريسة للبطالة او اضطرارهم للعمل في الداخل المحتل.

 

ولكي تزداد هزلية المشهد، خرج وزيرالتنمية الاجتماعية أحمد مجدلاني للحديث حول الفقر قائلا إن حكومة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية هي الأولى في مكافحة الفقر في الشرق الأوسط وتحارب كل أشكال الفقر التهميش والإقصاء.

 

هذه التصريحات الكاذبة حد الضحك، استفزت المتابعين على منصات التواصل الاجتماعي، وأكدوا أن مجدلاني ربما يقصد بلدا آخر غير الذي يعيش فيه المواطنون ويرون فيه بأعينهم القهر وتفشي الفقر والبطالة، وكيف أن الوظائف والامتيازات هي حكر للمسئولين وابنائهم واقاربهم من عظم الرقبة.

 

وكتبت المواطنة فاتن خلف، ساخرة من كلام مجدلاني، وعلقت بقولها: "اه ما احنا ما شاء الله من اقوى الدول اقتصاديا وفش عنا بطالة واللي بتخرج بتوظف دغري والعمال بشتغلوا بالضفة مش بالداخل ومستوى الدخل عنا عالي جدا اي روووح يا شيخ".

 

أما المواطن حكم جودة، فسخر من مجدلاني الذي يريد نشر كذبة مفادها ان الضفة من البلاد الغنية، وعلق قائلا: "والله ما بدي اعلق بس مبين انو احنا محسوبين على الدول الغنيه يا زلمي اتقي الله".

 

 

أما المواطن خضر سليمان، فأكد أن مجدلاني يعيش كذبة الدولة والسلطة، وعلق قائلا: "عنجد مصدق انكم حكومه والكم رئيس وعندكم دوله وجيش ومؤسسات وسفراء ؟؟؟!!! تنيل قبل كم يوم فخامة رئيس حكومتكم منعته جنديه يدخل للجنين".

 

أما المواطنة اسلام سامي، فسردت بعضا م مظاهر مكافحة الفقراء على يد حكومة اشتية، وعلقت قائلة: "حكتولي بتتبنى منهجيه الفقر ما اغلب هشعب بشحد وديون طامره هناس ولا للبنوك والشيكات الراجعه خلينا ساكتين احسن ولا الغلاء الي عنا الميه شيقل بتنصرف كانها شيقل بتشتري تلات شغلات فيها والله الدول الاوروبيه اسعارهم ابلاش الا عنا كل شي بغلى الا الانسان برخص".

 

أما المواطن د. ياسر الديك، فدعا الى انتخابات تؤدي لنهاية حقبة هؤلاء اللصوص والفاسدين، وعلق قائلا: "بعد ما سرقتم كل شيء توزعون الفتات على الشعب...قدموا أنفسكم في انتخابات نزهيه كي تروا مكانكم الحقيقي".

 

أما المواطن طلب عواوده، فشدد على أن مجدلاني يكذب في كل حديثه عن الخطط الحكومية لمكافحة الفقر، وعلق قائلا: "والله ما حكيت كلمه صحيحه، كل دول العالم حتى الدول العربية الفقيرة يوجد لديها، مؤسسة ضمان اجتماعي الا حكومتك".

 

 

الفقر يخنق المواطنين

ويتلوى المواطنون ألما من غياب الدعم الحكومي للفقراء الفئات المسحوقة في المجتمع، في ظل أوضاع مادية متردية وتراجع واضح في النشاط الاقتصادي.

 

غياب خطط الإصلاح

ورغم وجود أزمات مالية كبيرة تعصف بالمجتمع الفلسطيني، إلا أن خطط التنمية والاصلاح الاقتصادي تغيب تمام عن مخططات الحكومة المالية والاقتصادية، إذ أقرت حكومة محمد اشتية، موازنة للعام 2021، بعجز يقدر بنحو 1.7 مليار دولار قبل المساعدات الخارجية.

 

وتقدر الحكومة إجمالي النفقات بـ 5.6 مليارات دولار للعام 2021 بزيادة سنوية 9.9 بالمئة، يذهب منها 20% على النفقات الأمنية، بينما تغيب بنود تطوير الاقتصادي ومعالجة الفقر من الموازنة.

 

 وهذه أول موازنة عادية للسلطة الفلسطينية منذ 2018، حيث عملت في عامي 2019 و2020 بموجب موازنة طوارئ جراء حجز الاحتلال عائدات المقاصة الفلسطينية مرتين خلال العامين، وتداعيات جائحة كورونا في 2020.

وتكاد الموازنة تخلو من البنود  الخاصة بمشاريع التنمية اقتصادية التي يمكن ان تساهم في تقليل العجز المالي، بينما اعتمدت الحكومة في توقع ارتفاع الايرادات على أمنيات بان تزيد الدول المانحة في المبالغ التي تدفعها للحكومة.

 

 

 

 

مواضيع ذات صلة