17:23 pm 12 ديسمبر 2021

أهم الأخبار الأخبار

مركز حقوقي يكشف تفاصيل المخالفات القانونية خلال الانتخابات المحلية

مركز حقوقي يكشف تفاصيل المخالفات القانونية خلال الانتخابات المحلية

رام الله – الشاهد| قال مركز إعلام حقوق الإنسان والديمقراطية "شمس"، إن طواقمه الميدانية رصدت مجموعة من المخالفات والخروقات القانونية والفنية خلال إجراء المرحلة الأول من الانتخابات المحلية التي قاطعتها الفصائل والقوى والفعاليات الفلسطينية.

 

وذكر المركز أن تفاصيل المخالفات تمثلت في إشكالية في التصويت عن الأميين وذوي الإعاقة، وبدلاً من مساعدتهم في التصويت كان يتم التصويت عنهم من قبل مرافقيهم، وعلى الرغم من وجوب أن يكون المرافق قريب من الدرجة الأولى أو الثانية فلم يتم مراعاة صلة القرابة في بعض الحالات، علاوة على تولي موظفين انتخابيين مساعدتهم في حالات أخرى.

 

كما رصد المركز وجود بعض أفراد الشرطة بأسلحة كبيرة داخل بعض المراكز، كما لم يكونوا من الشرطة المدنية في كل المراكز، إذ في العديد منها تواجدت القوى الأمنية المشتركة.

 

وذكر المركز أنه رصد استمرار مظاهر الدعاية الانتخابية في العديد من الهيئات المحلية، بما فيها الدعاية الانتخابية أمام مراكز الاقتراع في يوم الاقتراع، إضافة الى تجمهر أعداد كبيرة من المواطنين داخل وخارج مراكز ومحطات الاقتراع.

 

وأشار الى أنه تم رصد وجود بعض المراكز التي وصل عدد المسجلين بها إلى أعداد كبيرة، منها مركز به (9) محطات انتخابية بعدد وصل إلى (5488) مواطن في الوقت الذي يتواجد فيه بالقرب من المركز المذكور مدرستين آخرتين.

 

وذكر المركز انه رصد استخدام بعض القوائم الانتخابية لسجل الناخبين أمام مراكز الاقتراع من أجل التأكد من الناخبين قاموا أو لم يقوموا بالانتخاب، إضافة الى تواجد العديد من المرشحين داخل محطات الاقتراع أثناء التصويت بشكل من شأنه أن يؤثر على إرادة الناخبين الحرة لحظة الاقتراع.

 

وأوضح أنه رصد وجود العديد من محطات الاقتراع في الطوابق العليا الأمر الذي أعاق وصول كبار السن في ساعات الاكتظاظ، مع الإشارة الى وجوب وضع محطات اقتراع في الطوابق السفلية لذوي الإعاقة والتي عادة ما تكون المحطة رقم (1).

 

كما رصد المركز وق بيانه، عدم وجود تعليمات موحدة أو محدودية في معرفة بعض التفاصيل الإجرائية بين الطواقم المشرفة، إضافة إلى العديد من مظاهر العنف الانتخابي القائم على النوع الاجتماعي، والعنف اللفظي والنفسي ضد الأشخاص ذوي الإعاقة، وعدم الالتزام بالإجراءات الصحية المتعلقة بفيروس كورونا سواء من حيث التباعد أو الالتزام بالكمامات والكفوف.

 

وكانت مؤسسة الحق، أعلنت أمس، في نهاية الاقتراع اليوم في المرحلة الأولى من الانتخابات المحلية بالضفة الغربية تقديم بالتعاون مع مؤسسات حقوقية أخرى، ٨٠ شكوى ضد تجاوزات في العملية الانتخابية.

 

 

وأوضحت المؤسسة أن لجنة الانتخابات ستقوم بمراجعة هذه الشكاوى لاتخاذ المقتضي القانوني اللازم.

 

بدوره، كشف مدير المركز الفلسطيني لاستقلال المحاماة والقضاء "مساواة" ابراهيم البرغوثي، عن تفاصيل المخالفات القانونية والاجرائية التي شابت عملية الاقرع، وكتب منشورا جاء فيه: "مخالفات واسعه للصمت الانتخابي، الدعاية الانتخابية تتواصل على صفحات التواصل الاجتماعي وفق ما وثقه فريق مساواه الرقابي، نتطلع للمعالجة والالتزام بالقانون وميثاق الشرف الانتخابي، كما نتطلع للمساءلة".