20:55 pm 15 يناير 2022

الأخبار فساد

عساف: لجنة تأسيس مستشفى الحسن للسرطان يتحملون مسؤولية فشله

عساف: لجنة تأسيس مستشفى الحسن للسرطان يتحملون مسؤولية فشله

الضفة الغربية – الشاهد| اعتبر رئيس تجمع الشخصيات المستقلة في الضفة الغربية خليل عساف أن قضية فشل مشروع مستشفى الحسن للسرطان تعكس الأزمة العمية وحالة الترهل التي تضرب السلطة.

وأوضح عساف في تصريحات صحفية مساء اليوم السبت، أن غياب الرقابة والمتابعة والمساءلة أفضت إلى ما حدث بشأن المستشفى، مستبعداً أن يحدث شيء على أرض الواقع على الرغم من اللجان التي يتم تشكيلها.

وتساؤل: "أين كان أعضاء لجنة التأسيس فالمسؤولية عليهم أكبر من غيرهم لأنهم رضوا أن يكونوا في مشروع دون أن يكون لهم دور فعال فيه، والمطلوب هو خروج أي مسؤول ليصارح الناس على الأقل، وأن يفسر لهم ما يحدث، ومن حق الناس أن تعلم".

وأشار عساف إلى أن المشروع كان يجب أن يتم، بعد التبرع بالأرض والأموال وتشكيل لجنة وعمل مخططات وترسيته على شركة، مشدداً على أن عدم إتمام المشروع جريمة أخلاقية الجميع يتحمل مسؤولياتها.

المشروع الوهم

وفي مارس 2017 تم توقيع عقد التقييم المالي والفني بقيمة 2.47 مليون دولار مع ائتلاف الشركات الفائز، وهو ائتلاف دار العمران- جون كوبر- مركز الهندسة والتخطيط، والذي باشر أعمال التصميم.

وتمت تغطية تكلفة العقد من خلال منحة من البنك الإسلامي للتنمية بقيمة 2 مليون دولار، واستكمل المبلغ من حملة التبرعات، وفي نوفمبر تم اختيار أحد تصميمين تقدم بهما الائتلاف، واتصف التصميم بالنمط العصري المواكب للحداثة والتطور في البناء، وفي فبراير 2018، أطلق "بكدار" المرحلة الأولى وهي مرحلة الحفريات التي كان من المقرر أن تستغرق ثمانية شهور.

وحازت شركة brothers للمقاولات على عطاء الحفريات بعقد قاربت قيمته الثلاثة ملايين دولار، وبدأت أعمالها مباشرة، وحسب المخططات، تبلغ مساحة البناء حوالي 100 ألف متر مربع، وتشمل المساحة الطبية والمرافق التابعة، أما المساحة الطبية الصافية فتبلغ حوالي 52 ألف متر مربع وتتسع لحوالي 208 أسرّة، وهي عبارة عن مبنى المستشفى والمرافق الطبية التابعة له.

مرسوم الوهم

ويتكون مبنى المستشفى من 15 طابقاً، منها أربعة طوابق تحت الأرض اثنان منها لمصاف السيارات وبعض المرافق الأخرى، ومساحة الطابق الواحد حوالي 12 ألف متر مربع.

وأصدر عباس المرسوم الرئاسي رقم (7) لسنة 2018 الذي تم بموجبه تأسيس مؤسسة خالد الحسن لعلاج أمراض السرطان وزراعة النخاع، كمؤسسة غير ربحية.

وحددت المادة الثالثة من المرسوم مهمة المؤسسة بـ"المساهمة في إنشاء مستشفى قادر على الاستمرار والتطور والنمو لعلاج أمراض السرطان والوقاية منها".

كلمات مفتاحية: #عساف #مستشفى الحسن #الحسن للسرطان #فساد

رابط مختصر