20:59 pm 24 فبراير 2022

أهم الأخبار

بالأسماء.. تيار دحلان يتلاعب بجهاز الأمن الوقائي

بالأسماء.. تيار دحلان يتلاعب بجهاز الأمن الوقائي

  الضفة الغربية- الشاهد| كشفت صفحة "الح بار" التابعة لتيار دحلان، عن أسماءٍ جديد من ضباط الأمن الوقائي التابع للسلطة، والذين حسب قولهم

يقطعون  رواتب موظفين من حركة فتح ويرسلون التقارير الكيدية لقطع محصصات ال شهداء والجرحي.

وحسب كشف صفحة "الحبار الفلسطيني" فإن الأسماء من جهاز الأمن الوقائي بغزة وهم:

يحي أبو سمرة

صابر العالول

محمد عادل عبيد

عبد العزيز زقوت

نبيل الخالدي

عبد الله ابو الكاس

ماهر بدير

نبيل عياد

ابراهيم حبيب

حسام عبد الكريم ابو عاصي

محمد طلبة

محمد مصباح جاد الله

مهدي كريرة

محمد الجملة

رضوان الشنتف

محمد نمر ابو الكاس

 

صراعات متواصلة

و تتواصل صراعات فتح الداخلية، حيث تلاعبتَ صفحات تابعة لـ "تيار دحلان" بمخابرات ماجد فرج، و كشفت عن فساد الأجهزة الأمنية وفضحت أفعالهم، الأمر قابلته صفحات تابعة لمخابرات السلطة بحالةٍ من تبادل الهجوم.

وحسب مصادر بمخابرات السلطة فإن تيار دحلان أعد بنك معلومات متخصص، بكشف فضائح المؤسسة الأمنية والعسكرية للسلطة ومنظمة التحرير الفلسطينية من خلال إدارة خلايا إعلامية تعمل من عدة دول أوروبية، يديره عمر حماد.

وردّت صفحات تابعة لمخابرات السلطة بأن هذه الخلايا تعمل من عدة دول أوروبية تحت إشراف جهاز الموساد الصهيوني، يخرج من بعضهم باسم ناشط "فادي العصار" والموجود في بلجيكا، وعبد الناصر النمس، حسب صفحات مخابرات السلطة.

واستشاطت صفحات مخابرات السلطة غضبًا بعدما نشرت صفحات تابعة لتيار دحلان فضائح لعناصر من أجهزة أمن السلطة.

قطع الرواتب.. 3 كشوفات لمخابرات السلطة

حيث كشفت صفحات تابعة لتيار دحلان، عددًا من أسماء "جهاز المخابرات" من محافظة شمال غزة، والتي رفعت تقارير للجنة الأمنية العليا والتي من خلالها يتم قطع رواتب المناضلين في حركة فتح ومؤسسات الشهداء والجرحى، حسب وصف الصفحات.

وآخر الأسماء التي تم كشفها من جهاز المخابرات العامة في شمال قطاع غزة، "محمود زيدية، وحسن عياش، وإيهاب الزعانين، وسهيل أبو عيطة، ومشير قداس، وعبد الكريم أبو عبيد، عابد عابد، ياسر أبو نادي، محمد ناصر، حمزة أبو ركبة، ياسر أبو نادي"

كما كشفت صفحات للتيار عن عددٍ من الأسماء التابعة لمخابرات السلطة مهمتها قطع الرواتب في محافظة غزة، وهم "ياسر أبو سكران، سعد حسنين، إسماعيل أبو نحلة، عبد القادر إسليم، نائل العفيفي، عاطف الهابط، هاني سالم، محمد المغربي، حازم قنديل، فايق جندية، رامي بسيسو، جميل الريفي، كنعان عجور، إيهاب عبد الواحد"

كما كشفت في وقت سابقٍ ع ن عددٍ آخر مهمتهم التجسس ورفع التقارير الأمنية وهذه المرة من غزة والشمال وهم "أحمد السالمي، هاني أبو هاشم، رامز عبد الهادي، سامي عطالله، خميس العجوز، عبد الرحيم عبيد، سعيد البرعي، عامر ديب، ياسر الديري، جمال الجردلي، بشير البربري، مازن عبيد، حسن اللي، نهاد عابد" 

وتوعدت صفحات دحلان، يكشفٍ جديدٍ حول فضائح الأمن الوقائي بمحافظة شمال غزة.

كما شنت صفحات للتيار على مخابرات  السلطة بقولها " كلاب حراسة المناديب ومجموعة الفوط ومماسح الزفر من يعمل داخل الإطار التنظيمي لفتح ويصرف له نثرية مالية أمنية لأغراض مشبوهة انتظرونا حين ننهي ديوثين الوطن"

 

 

    

تراشق متبادل

وحسب مصادر في مخابرات السلطة، فإن فادي العصار التابع لتيار دحلان، قد شن حربًا ضروسًا على الأجهزة الأمنية والسلطة الفاسدة.

وضمن حالة التراشق والهجوم المتبادل بين فتح دحلان وفتح عباس، فإن صفحات تابعة لمخابرات السلطة هاجمت "العصار" بقوله إن ترك رفح واصطاده تيار دحلان بذريعة البحث عن لقمة العيش، وتم تدريبه لمهاجمة السلطة من بلجيكا.

وحسب المصادر فإن عددًا من نشطاء تيار دحلان، قد أعدت صفحات لمهاجمة السلطة وفسادها، وتختص هذه الصفحات لجمع المعلومات وتوزيعها عبر منصات التواصل.

وكشفت صفحات مخابرات السلطة، أن كل من "عبد الكريم الأشقر، وسامي أبو لاشين، ومحمد بكر، وفادي العصار، وعبد الناصر النمس" يشنون حربًا على السلطة ويمولهم دحلان.

 

مواضيع ذات صلة