08:42 am 11 مارس 2022

الأخبار فساد

وزارة الاقتصاد تهاجم أصحاب المخابز: إضرابكم مرفوض وغير قانوني

وزارة الاقتصاد تهاجم أصحاب المخابز: إضرابكم مرفوض وغير قانوني

الضفة الغربية – الشاهد| هاجمت وزارة الاقتصاد التابعة لحكومة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية أصحاب المخابز في بيت لحم، واعتبرت إضرابهم عن العمل مرفوض وغير قانوني.

وقال مدير الوزارة في بيت لحم ماهر القيسي في تصريحات صحفية: "لا يستطيع صاحب المخبز أو المحل أخذ القانون بيده، لكن من حقه التعبير عن رأيه وتقديم اقتراحات".

وكانت مخابز بيت لحم قد أضربت عن العمل صباح أمس الخميس، بسبب ارتفاع أسعار الدقيق وعدم قيام وزارة الاقتصاد في حكومة محمد اشتية بالتدخل لوقف ذلك الارتفاع.

وقال هاشم الراضي رئيس لجنة مخابز بيت لحم في تصريحات صحفية: "وقف العمل في المخابز سيكون مفتوحاً في حال استمرت الأسعار بالارتفاع واعتماد الأسعار الجديدة".

وأوضح أن سعر الطحين ارتفع بأكثر من 30 شيقل منذ بدء الحرب الروسية في أوكرانيا، مشيراً إلى أن أسعار الدقيق مرتبطة بالأسعار في "إسرائيل" وهو ما يعني ارتفاعها من 18-50 بالمائة.

تكذيب وزير الاقتصاد

وكذب بعض أصحاب المخابز في الضفة الغربية وزير الاقتصاد خالد العسيلي بشأن أسعار الطحين والمخزون المتوفر حالياً في المخازن والذي لا يكفى سوى لبضعة أسابيع.

وقال العسيلي مساء أمس الأربعاء، إن هناك وفرة في المخزون التمويني للسلع وفي مقدمتها الطحين، وهناك خطوات لاستمرار الإمدادات التموينية من مختلف بلدان العالم، وأن خطوط الاتصال مفتوحة للعديد من البلدان مثل كندا وغيرها لتوفير وسد أي نقص من السلع الاساسية في حال تعذر استيرادها من اوروبا وروسيا.

تصريحات وزير الاقتصاد جاءت خلال جلسة عقدت في وزارة الاقتصاد، والتي حضرها وزير الاقتصاد العسيلي ووزير المالية شكري بشارة بمشاركة رجال أعمال وبعض أصحاب المخابز.

وأكد أصحاب المخابز أن أسعار الطحين ارتفعت بنسبة 30 بالمائة حتى الآن، مشيرين إلى أن الأسعار ستشهد ارتفاعاً جديداً اليوم مع إعلان "إسرائيل" أن الأسعار سترتفع ما بين 18-50 بالمائة.

وأوضح أصحاب المخابز أن وزارة الاقتصاد طالبتهم بعدم الحديث عن أسعار الطحين خلال الأيام المقبلة، وذلك خوفاً من حدوث احتجاجات ضد حكومة محمد اشتية.

تحكم في الأسعار

ولكن هل تساءلت من يتحكم في الأسعار في الضفة الغربية؟.. إنها شركة ايبك التي تورد السلع الغذائية والاستهلاكية للسوق الفلسطيني من خلال شركة يونيبال التابعة لها، وهي الشركة التي يمتلكها طارق نجل الرئيس محمود عباس، فيما يضم مجلس إدارة الشركة زهير العسيلي ابن وزير الاقتصاد، وغيرهم من أبناء المسؤولين.

وبحسب موقع الشركة، فإن صافي أرباح مجموعة أيبك بعد الضريبة بقيمة 21.22 مليون دولار أمريكي (70 مليون شاقل) في النصف الأول من العام 2021 بنمو نسبته 135.33% على أساس سنوي، مع الإشارة إلى أن حصة مساهمي أيبك من هذه الأرباح وبلغت 19.2 مليون دولار أمريكي (63.36 مليون شاقل) بنمو نسبته 160%.

فيما تعتبر شركة دواجن فلسطين (عزيزة) المحتكرة في توزيع الدجاج على كامل مناطق الضفة، والتي تعد من أذرع باديكو القابضة للاستثمار والتي يرأسها رجل الأعمال بشار المصري، بالإضافة إلى امتلاك صندوق الاستثمار الفلسطيني التابعة لمنظمة التحرير حصةً في الشركة.

ثورة ضد الغلاء

وكان الناشط فخري جرادات، توقع أن تندلع ثورة شعبية في كل مدن الضفة عبر نزول المواطنين الى الشوارع رفضا للفساد والغلاء اللذان ينهشان متطلبات الحياة اليومية للمواطنين.

وشدد جرادات على أن المواطنين ضاقوا ذرعا بالسياسات الفاشلة للسلطة وحكومة عضو اللجنة المركزية لفتح محمد اشتية، لافتا إلى أن المواطن أصبح غير قادر على توفير لقمة عيشه بشكل آدمي وفي حدها الأدنى.

واستنكر جرادات تنصل الحكومة من مسئوليتها الواضحة فيما يتعلق بموجة الغلاء التي تجاوزت حد 20% لمعظم السلع الخدمات، وسوقها لمزاعم غير صحيحة بأن الغلاء سببه الارتفاع العالمي في أسعار المواد الاساسية كالطحين والوقود وغيرها.

وأشار إلى أن حكومة اشتية استغلت انشغال المواطنين بالأحداث والتطورات السياسية من أجل العمل على زيادة الجباية عبر رفع نسب الضرائب، موضحا ان الحكومة لديها قناعة بأن أزمتها المالية يجب ان تُحَل على حساب جيوب المواطنين.

مواضيع ذات صلة