10:26 am 15 مارس 2022

الأخبار فساد

غلاء فاحش.. كيلو الخبز في نابلس 4.5 شيكل وكيس الطحين 210 شيكل

غلاء فاحش.. كيلو الخبز في نابلس 4.5 شيكل وكيس الطحين 210 شيكل

الضفة الغربية – الشاهد| أعلن أصحاب المخابز في محافظة نابلس الليلة الماضية، عن ارتفاع جديد لأسعار الخبز والطحين مخالف لما أعلنت عنه وزارة الاقتصاد.

وقال أصحاب المخابز في بيان صادر عنهم: "اجتمع أصحاب المخابز في المحافظة الموقعين أدناه وذلك تماشياً واستجابةً لما آلت إليه أمور المخابز عقب الارتفاع غير المسبوق على أسعار الدقيق التي تراوحت من 150 حتى 210 شيكل للكيس الواحد، بالإضافة إلى الارتفاع الحاصل على كافة المستلزمات والمواد الأساسية التي تستخدم في صناعة الخبز مما أدى أرى رفع التكلفة لسعر كيلو الخبر الواحد".

وأضافوا: "إن الخبز يباع في المحافظة بنظام الكيلو وليس الربطة، وبناء عليه اتفق المجتمعون على أن يكون سعر كيلو الخبز الواحد بسعر 4.5 شيكل للمفرق وأن يكون التوزيع على المحلات والمطاعم بسعر 4 شيكل للجملة ابتداءً من الخميس المقبل".

وتابعوا: "علماً أننا اتخذنا هذا القرار رغماً عن أنفسنا وحفاظاً على مصلحتنا ومصالح عمالنا وحفاظاً على استمراريتنا ووقف خسائرنا المتراكمة، وأننا وكأصحاب مخابز قد أخذنا على عاتقنا أننا على استعداد تام للرجوع عن هذا القرار في حال عودة الأمور إلى طبيعتها قبل الأزمة الحاصلة".

هذا وكان وزارة الاقتصاد قد أعلنت قبل يومين أن سعر كيلو الخبز هو 4 شواقل فقط، وطالبت من المواطنين التبليغ عن كل من يرفع الأسعار.

وأثار قرار أصحاب المخابز غضب في أوساط المواطنين، والذين اعتبروا أن ما يجري هو نتيجة للفوضى وغياب الرقابة الحكومية.

صراع علني

وهاجمت وزارة الاقتصاد التابعة لحكومة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية أصحاب المخابز في بيت لحم، واعتبرت إضرابهم عن العمل مرفوض وغير قانوني.

وقال مدير الوزارة في بيت لحم ماهر القيسي في تصريحات صحفية: "لا يستطيع صاحب المخبز أو المحل أخذ القانون بيده، لكن من حقه التعبير عن رأيه وتقديم اقتراحات".

وكانت مخابز بيت لحم قد أضربت عن العمل الخميس الماضي، بسبب ارتفاع أسعار الدقيق وعدم قيام وزارة الاقتصاد في حكومة محمد اشتية بالتدخل لوقف ذلك الارتفاع.

وقال هاشم الراضي رئيس لجنة مخابز بيت لحم في تصريحات صحفية: "وقف العمل في المخابز سيكون مفتوحاً في حال استمرت الأسعار بالارتفاع واعتماد الأسعار الجديدة".

وأوضح أن سعر الطحين ارتفع بأكثر من 30 شيقل منذ بدء الحرب الروسية في أوكرانيا، مشيراً إلى أن أسعار الدقيق مرتبطة بالأسعار في "إسرائيل" وهو ما يعني ارتفاعها من 18-50 بالمائة.

تكذيب وزير الاقتصاد

وكذب بعض أصحاب المخابز في الضفة الغربية وزير الاقتصاد خالد العسيلي بشأن أسعار الطحين والمخزون المتوفر حالياً في المخازن والذي لا يكفى سوى لبضعة أسابيع.

وقال العسيلي، إن هناك وفرة في المخزون التمويني للسلع وفي مقدمتها الطحين، وهناك خطوات لاستمرار الإمدادات التموينية من مختلف بلدان العالم، وأن خطوط الاتصال مفتوحة للعديد من البلدان مثل كندا وغيرها لتوفير وسد أي نقص من السلع الاساسية في حال تعذر استيرادها من اوروبا وروسيا.

تصريحات وزير الاقتصاد جاءت خلال جلسة عقدت في وزارة الاقتصاد، والتي حضرها وزير الاقتصاد العسيلي ووزير المالية شكري بشارة بمشاركة رجال أعمال وبعض أصحاب المخابز.

وأكد أصحاب المخابز أن أسعار الطحين ارتفعت بنسبة 30 بالمائة حتى الآن، مشيرين إلى أن الأسعار ستشهد ارتفاعاً جديداً اليوم مع إعلان "إسرائيل" أن الأسعار سترتفع ما بين 18-50 بالمائة.

وأوضح أصحاب المخابز أن وزارة الاقتصاد طالبتهم بعدم الحديث عن أسعار الطحين خلال الأيام المقبلة، وذلك خوفاً من حدوث احتجاجات ضد حكومة محمد اشتية.

مواضيع ذات صلة