13:44 pm 26 مارس 2022

أهم الأخبار الأخبار

مؤسسة الحق ترصد عددا من المخالفات الانتخابية خلال عملية الاقتراع

مؤسسة الحق ترصد عددا من المخالفات الانتخابية خلال عملية الاقتراع

رام الله – الشاهد| أكدت مؤسسة الحق، أنها رصدت عدداً من المخالفات الانتخابية منذ انطلاق المرحلة الثانية من الانتخابات صباح اليوم السبت، ولغاية الساعة 11.30 صباحا وأرسلت 55 شكوى خطية بشأنها إلى لجنة الانتخابات المركزية.

 

وقالت المؤسسة إنها كهيئة رقابية مسجلة لدى لجنة الانتخابات المركزية، تتابع مجريات المرحلة الثانية من عملية الاقتراع لانتخاب مجالس الهيئات المحلية ونشرت مراقبيها منذ الصباح على مختلف مراكز ومحطات الاقتراع للإشراف على سير العملية الانتخابية.

 

وبيّنت المؤسسة أن أبرز المخالفات تمثلت بما يلي:

 

1. استمرار الدعاية الانتخابية أمام مراكز الاقتراع وخارجها وفي محيطها لصالح القوائم الانتخابية المترشحة ودخول سيارات لساحة مراكز الاقتراع تحمل أعلام دعائية للقوائم وهو الانتهاك الأكثر انتشاراً في مختلف مناطق الضفة الغربية خلافاً لقانون انتخاب مجالس الهيئات المحلية الذي يحظر الدعاية الانتخابية يوم الاقتراع.

 

2. وجود حالة من الفوضى في بعض مراكز وساحات ومحطات الاقتراع ودخول أشخاص لا عمل لهم إلى داخل محطات الاقتراع وعدم الالتزام بالتعليمات الصادرة عن لجنة الانتخابات المركزية وعدم اشعار المواطنين بعدم التصوير.

 

3. هناك مجموعة من التجاوزات تتعلق بانتخاب الأميين في عدد من مراكز الاقتراع تمثلت بعدم اتباع أحكام قانون انتخاب مجالس الهيئات المحلية وتعليمات اللجنة فيما يخص اقتراع الأميين من خلال قيام بعض المرافقين بالتأثير على إرادة الأميين وعدم الالتزام بالتوجهات الجديدة للجنة فيما يخص الطلب من الأميين تعبئة ورقة الاقتراع بناءً على شعار القائمة وبالتالي استمرار تأثير المرافقين على عملية اقتراع الأميين.

 

4. هناك بعض الإشكاليات المرتبطة بالإجراءات الصحية المتبعة في العديد من مراكز الاقتراع سواء من مندوبي لجنة الانتخابات أو من الناخبين ذاتهم.  حيث لاحظ مراقبو "الحق" عدم الالتزام بالإجراءات الوقائية الصحية الصادرة عن لجنة الانتخابات المركزية في العملية الانتخابية.

 

وأكدت "الحق" على أهمية وضرورة التزام القوائم المرشحة بأحكام قانون انتخاب مجالس الهيئات المحلية والتعليمات الصادرة عن لجنة الانتخابات المركزية، وتطالب الحق اللجنة باتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين.

 

وقالت المؤسسة إن مجريات العملية الرقابية متواصلة، وتأمل من القوائم الانتخابية احترام القانون وتعليمات اللجنة وستتواصل "الحق" مع لجنة الانتخابات المركزية بشأن أية مخالفات لاتخاذ المقتضى القانوني اللازم بشأنها.

 

سعي للتزوير

وكان نشطاء قد حذروا من أساليب السلطة وحركة فتح في تزوير انتخابات المرحلة الثانية من الانتخابات البلدية في الضفة الغربية.

 

وكان لفتح والسلطة طرق عديدة في تزوير الانتخابات عبر الطرق الآتية:

 

١- طباعة بطاقة هويات للمغتربين والغائبين والمعروف عنهم عدم الانتخاب وارسال مواطنين من خارج المدينة للانتخاب عنهم.

 

٢. سرقة اوراق انتخابية مثل ما حدث في انتخابات نقابة من نقابات المؤسسات الكبرى في مدينة الخليل ووضعهم في احد الصناديق.

 

٣- استخدام طرق للتخلص من الحبر الذي يوضع على الاصابع ومنها لف بلاستر او وضع وزالين على الاصبع.

 

٤. اثناء حصر وعد الاصوات وجمعها من خلال القراءة الخاطئة او عدم احتساب اصوات كتلة معينة او اضافة ارقام بكتله معينة.

 

٥- تبديل صناديق في اماكن معينه بصناديق يتم ادخالها بطريقة غير قانونية.

 

 

بدء التصويت

وانطلقت صباح اليوم السبت، المرحلة الثانية من انتخابات الهيئات المحلية بمحافظات الضفة، وسط استمرار الخروقات والجرائم الانتخابية لوائم الأجهزة الأمنية المدعومة من حركة فتح.

 

وفتحت مراكز الاقتراع الساعة السابعة صباحا بالتوقيت الشتوي، وتغلق السابعة مساء حيث يبدأ فرز الأصوات مباشرة بعد انتهاء الاقتراع، حيث يحق 715 ألف ناخب الاقتراع في انتخابات، فيما ستفوز 23 هيئة بالتزكية ترشحت فيها قائمة واحد بشكل توافقي، بينما بلغت نسبة مشاركة النساء ترشحا ضمن القوائم 27%.