07:21 am 19 أبريل 2022

الأخبار انتهاكات السلطة

حراك طفح الكيل يحمل عباس المسؤولية عن حياة الناشط عمرو

حراك طفح الكيل يحمل عباس المسؤولية عن حياة الناشط عمرو

الخليل – الشاهد| حمل حراك طفح الكيل رئيس السلطة وزعيم حركة فتح محمود عباس المسؤولية عن حياة مرشحها للانتخابات التشريعية ومؤسس الحراك محمد عمرو وأبنائه.

وأعلن ناشطون فلسطينيون تنظيم اعتصام أمام مكتب المفوض السامي لحقوق الانسان برام الله عند الساعة الواحدة ظهراً احتجاجاً على عملية الاعتقال.

وكانت قوة كبيرة من أجهزة السلطة اقتحمت منزل عمرو واختطفته بطريقةٍ همجيةٍ وبشعةٍ، كما واختطفت نجليه "همام وشداد" في ساعات متأخرة من الليلة.

وقال مصدر من عائلة "عمرو" لـ "الشاهد" إنه عصابات عباس الإجرامية قد اعتدت على زوجـة "محمد عمرو" وتم نقلها إلى المستشفى.

حقد وانتقام

وسبق أن وجه المواطن عمرو رسالةً شديدة اللهجة لأجهزة السلطة في الخليل بعد اختطاف نجله ومصادرة هاتفه الشخصي والذي يحتوي على صور شخصية لعائلته.

وقال عمرو في مقطع فيديو له في 25 مارس الماضي: "الله يمسيك بالخير يا نزار ومساء الخير لجميع المستمعين والله لا يسعد مساكوا يا عملاء دايتون يا كلاب الأثر كلاب التنسيق الأمني".

وأضاف: "اليوم في وسط مدينة الخليل قوة مسلحة من عصابات دايتون بتخطف ابني وهو مروح من جامعة الخليل وبتاخذه على احدى مقرات الإهانة التابعة لسلطة دايتون وبعد فترة بتطلق سراحه ولكنها بتحتجز الجوال".

وتابع موجهاً كلامه للضابط الذي احتجز جواله ابنه: "انت أيها المخنث الذي احتجزت جوال ابني بأي مصوغ قانوني أو أخلاقي أو وطني احتجزت جوال ابني.. مين أعطاك الحق تحتجز جوال ابني اللي فيه صوري وصوري العائلة وصور بناتي وخواتي وزوجتي وأعراضي يا ديوث يا مخنث.. بتفكر الناس اللي أخذت جوالات بناتهم في رام الله نسيوك؟".

واستطرد: "أنا مبارح موصي ولادي احفظوا وجوههم جيداً احفظوا ملاحهم.. مصير الوجه تتلاقى وأخذ حقي من بذرة عينه.. أنا بدي تلفون ابني يرجع اليوم لأنه اللي بتصلص على أعراض الناس ديوث وخائن.. انتوا الموظفات عندكم غير مؤتمنين عليهن.. المجندات حطيتوا إلهن الكاميرات في المراحيض.. كيف تؤمنون على أعراض العباد؟".

وختم بالقول: "أيها المريض النفسي أيها المنحط أيها الحقير بدي جوال ابني الليلة وإلا والله العظيم لأنتقم منك شر انتقام".

خرواط خلف القصة

 

يأتي اختطاف الطالب عمرو واحتجاز جواله بعد ساعات من رد طلاب جامعة بولتيكنك فلسطين في الخليل على تصريحات أمين سر حركة فتح في الخليل عماد خرواط والتي أساء فيها لأهالي قطاع غزة.

وقال خرواط خلال كلمة له باجتماع انتخابي في مدينة الخليل نهاية مارس الماضي: "أنا خوفي على البلد وإيماني بالخليل بخرجني عن الخط كتير بس هاد البلد دفعنا اعمارنا ودمنا فيها بدنا نحافظ عليها من غزة والسنوار ومن أي حدا ممنوع الخليل تخرب".

ورد الطلبة خلال الاعتصام الاحتجاجي الذي جاء على قيام عنصر من الشبيبة بإطلاق النار داخل أسوار حرم الجامعة أثناء انعقاد احتفال طلابي للشبيبة تحول إلى مهرجان انتخابي لقائمة فتح في الخليل، ورددوا شعارات: "حط النار قبال النار واحنا رجالك يا سنوار.. حط السيف قبال السيف واحنا رجال محمد ضيف".