11:44 am 19 أبريل 2022

أهم الأخبار

وقفة تضامنية مع المختطف محمد عمرو في سجون السلطة بالخليل

وقفة تضامنية مع المختطف محمد عمرو في سجون السلطة بالخليل

الضفة الغربية- الشاهد| نظم نشطاء مدافعون عن الحريات والحقوق وقفة تضامنية للمطالبة بالإفراج عن الناشط محمد عمرو من مدينة الخليل.

 

ورفع النشطاء لافتات كتب عليها "الحرية سقفها السماء؟؟".. في إشارة لاستنكارهم لحالة التناقض بين تصريح اشتيه وما يجري على الأرضِ.

 

كما أدانوا خلال الوقفة "قمع الحريــات" الذي تنتهجه حكومة اشتيه، مستنكرين مواصلة أجهزة السلطة سياسة الاعتقال السياسي.

 

وقال أحد المتضامنين وأحد نشطاء طفح الكيل أن الشعب الفلسطيني يواجه ما ينفذه الاحتلال والمستوطنون في ذبح الشعب الفلسطيني، وأن ذلك يذكر بمجزرة الحرم الإبراهيمي، وأن ذلك يتطلب وحدةً وطنية من أجل ردع العدوان.

 

مضيفًا" ما زالت أجهزة السلطة مصرة أن تسير في ذات الاتجاه الذي يسير عليه الاحتلال وهذا ما حدث في دورا في الخليل واعتقال نجليه والاعتداء على زوجته"

 

وأوضح أن  "مجابهة السلوك تتطلب جهودًا أعلى نحن بصدد العمل عليها في الأيام المقبلة".. مستنكرين مواصلة السلطة اعتقال المناضلين والشرفاء منددين اقتحام منزل الدكتور محمد عمرو واختطافه وابنه شداد.

 

تفاصيل الاقتحام

وسط إطلاقٍ نارٍ وقنابل الغاز المسيل للدموع، اقتحمت قوة كبيرة من أجهزة أمن السلطة منزل الدكتور محمد عمرو لاختطافه بطريقةٍ همجيةٍ وبشعةٍ.

 

واختطفت أجهزة أمن السلطة "عمرو" بعد عمليةٍ وحشيةٍ كما اختطفت نجليه "همام وشداد" في ساعات متأخرة من الليلة.

 

وقال مصدر من عائلة "عمرو" لـ "الشا هد" إنه عصابات عباس الإجرامية قد اعتدت على زوجـة "محمد عمرو" وتم نقلها إلى المستشفى. 

 

وقال الناشط غسان السعدي، إن عصابات  عباس   وفرق  الموت  الاجراميه   مرتزقة دايتون  عبيد  الاحتلال  الاذلاء يقتجمون  بين   الاخ  الدكتور   محمد  عمرو   ويطلقون الرصاص    رصاص  الانذال   ويطلقون  قنابل حقد  الاسود"     

 

ويضيف" ويتم نقل زوجته   التي تعاني  من مشاكل   مزمنه بالقلب  للمستشفى  بحاله  صحيحه  صعبه اسفل  واحقر  فصل   من   فصول حياة شعبنا      هو فصل  مرتزقة دايتون    لقد  فقتم   الاحتلال بالقذاره  والحقاره"   

"ايها   الاوغاد  العبيد   لن ترهبونا  باسليبكم  القمعيه  والهمجيه   والمنحطه   وستدفعون   الثمن   غاليا  وقاسيا   يا  حثالات   البشر" 

 

"خفافيش الظلام وعصابات الإجرام،  وأذرع الحقد الصهيوني الأسود، يعتدون على بيت الدكتور محمود عمرو ويعتقلونه هو وابنه ويتم نقل زوجته التي تعاني من مشكلات خطيرة بالقلب.. لن يكول ظلامكم يا مرتزقة الاحتلال"

 

وحمل حراك طفح الكيل عباس مسؤولية حياة مرشحها لانتخابات المجلس التشريعي ومؤسس حراك طفح الكيل د محمد عمرو واسرته

الصور الاولى لهجوم  أجهزة عباس على منزل د محمد عمرو  حيث تم اعتقاله وابنه وتحويل زوجته للمستشفى  غدا الوقفة امام مكتب المفوض السامي الساعة الواحدة

 

وندد النشطاء والمتفاعلون بهجوم أجهزة السلطة على منزل الناشط محمد عمرو، واصفين السلطة بسلطة الجواسيس والعملاء وأتباع الاحتلال. 

وبدلًا أن تدافع أجهزة أمن السلطة عن المسجد الإبراهيمي والمسجد الأقصى تواصل قمعها وملاحقتها النشطاء على خلفية مواقفهم السياسية. 

كلمات مفتاحية: #تضامن #محمد عمرو #اختطاف #السلطة

رابط مختصر

مواضيع ذات صلة