10:30 am 25 أبريل 2022

أهم الأخبار الأخبار

أذنة المدارس يعتصمون في رام الله ضد تنكر حكومة اشتية لمطالبهم

أذنة المدارس يعتصمون في رام الله ضد تنكر حكومة اشتية لمطالبهم

رام الله – الشاهد| نظم العشرات من أذنة المدارس في الضفة والقدس اعتصامًا حاشدًا في رام الله للمطالبة بكرامتهم وحقوقهم المالية خاصة بدل المخاطرة التي وقعها الرئيس الشهيد ياسر عرفات أبو عمار.

 

وأكدت المتحدثة باسم أذنة المدارس حمدة كواملة، أنهم يتعرضون لخطر كبير بسبب اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمدارس، مؤكدة أن رواتب الأذنة قليل جدًا لا يلبي احتياجات الأذنة، مطالبة بتوفير الحد الأدنى للأجور إضافة تثبيت عقود موظفي المياومة ورفع نسبة علاوة العمل والمخاطرة.

 

وقالت إن حكومة اشتية وعدتهم في وقت سابق بتثبيت موظفي المياومة على 3 دفعات لكن لم يتم ذلك، لافتة الى أنهم يعملون برواتب متدينة لا تصل الى الحد الأدني لأجور الذي اقرته الحكومة وهو 2500 شيكل.

 

وردد المشاركون في الوقفة هتافات بينها: "حق السائق ما بينهان والآذن ما بينهان"... "مطالبنا شرعية كرامة وحرية"... "بدنا نعيش بكرامة... أمن وصحة وسلامة"... "يا حكومة ليش ليش... بدنا خبز وبدنا نعيش".

 

ويأتي هذا الحراك متزامنا مع حراك المعلمين الموحد، الذي أعلن عن الاستمرار في الإضراب عن العمل حتى تحقيق كل مطالبهم العادلة.

 

وأوضح الحراك أن الإضراب سيستمر هذا الأسبوع منذ الصباح وحتى الساعة 11 ظهراً، ثم يغادر المعلمون المدارس.

 

وأشار الحراك أن أي مبادرة للحل يجب أن تبدأ برفع علاوة طبيعة العمل إلى 100% وصرف غلاء المعيشة المتوقف منذ 2013 وعلاوة الزوجة والأبناء كشروط لاستئناف التعليم ثم تُناقَش باقي المطالب.

مواضيع ذات صلة