07:13 am 6 مايو 2022

الأخبار تنسيق أمني

بعد إدانته لعملية إلعاد.. الشعب لعباس: حل عن صدرنا

بعد إدانته لعملية إلعاد.. الشعب لعباس: حل عن صدرنا

الضفة الغربية – الشاهد| أدان رئيس السلطة وزعيم حركة فتح محمود عباس العملية الفدائية التي وقعت في مدينة إلعاد الاستيطانية شرق تل أبيب الليلة الماضية.

وقال عباس في تصريح نشرته وكالة وفا الرسمية الليلة الماضية: "عبر رئيس دولة فلسطين محمود عباس، عن إدانته لمقتل مدنيين إسرائيليين مؤكدا أن قتل المدنيين الفلسطينيين والإسرائيليين لا يؤدي إلا إلى المزيد من تدهور الأوضاع في الوقت الذي نسعى فيه جميعًا إلى تحقيق الاستقرار ومنع التصعيد".

إدانة عباس جاءت بشكل فوري للعملية فيما لم يصدر أي تصريح أو إدانة بشأن الاقتحامات وتدنيس الأقصى من مجموعات المستوطنين صباح الأمس وعلى مدار ساعات.

هذا ودأب عباس منذ أن كان رئيساً للوزراء في عهد الرئيس الراحل ياسر عرفات على إدانة العمليات الفدائية الفلسطينية، والتعزية بالقتلى الإسرائيليين، والتي كان آخرها عمليتي تل أبيب في شهر رمضان.

غضب شعبي

وأثارت الإدانة التي أصدرها عباس حالة من الغضب في أوساط المواطنين والتي عكستها منصات التواصل الاجتماعي، وطالب الشعب الفلسطيني عباس بالرحيل.

عدم الاعتراف بشهداء العمليات

وأظهرت سجلات الشهداء التي نشرتها وكالة وفا التابعة للسلطة عدم وجود اسمي شهداء عمليتي تل أبيب ضياء حمارشة ورعد خازم من سجلات الشهداء.

وأكد أهالي الشهيدين استغرابهم من استثناء أبنائهم من سجلات الشهداء، على الرغم من التحديث المستمر للسجلات والتي شهدت تسجيل أسماء شهداء ارتقوا بعد حمارشة وخازم.

عدم اعتماد الشهيدين في سجل الشهداء يأتي كخطوة لاحقة وترجمة لإدانة رئيس السلطة وزعيم حركة فتح محمود عباس للعمليتين اللتين أسفرتا عن مقتل 8 مستوطنين في بني براك وشارع الديزنكوف بتل أبيب.

مواضيع ذات صلة