16:19 pm 11 مايو 2022

الأخبار انتهاكات السلطة

نشطاء: لا فرق بين من قتل شيرين أبو عاقلة وبين من قتل نزار بنات

نشطاء: لا فرق بين من قتل شيرين أبو عاقلة وبين من قتل نزار بنات

الضفة الغربية- الشاهد| لاقى تصريح عضو مركزية فتح حسين الشيخ وأبرز وجوه التنسيق الأمني مع الاحتلال الإسرائيلي، بتحميله الاحتلال مسؤولية اغتيال شيرين أبو عاقلة، سخطًا على السلطة وسياساتها إزاء جرائم الاحتلال إضافة إلى جرائمها بحق الشعب الفلسطيني.

 

وربط المتفاعلون بين قضية نزار بنات المعارض السياسي الذي قتله أجهزة السلطة وبين الصحفية مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة والتي قُتلت برصاص الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم في جنين، معتبرين أنه لا فرق بين من قتل نزار بنات وبين من قتل شيرين أبو عاقلة.

كما ندد النشطاء والمتفاعلون بالتنسيق الأمني بين قيادات السلطة وأجهزتها الأمنية وبين قوات الاحتلال، معتبرين أن التنسيق الأمني مدمرٌ للشعب الفلسطيني.

فيمَ اعتبر نشطاء آخرون أنه لا فرق بين قتلة نزار بنات وقتلة شيرين أبو عاقلة، فكلاهما قتل للحقيقة وطمس للرأي الآخر.

واعتبر آخرون أن حسين الشيخ نفسه إسرائيلي أكثر من نتنياهو، وآخرون استخفوا بالإدانات التي تصدع به السلطة وقادتها رؤوس الشعب الفلسطيني دون فائدة.

وتطرق نشطاء آخرون لقضية اغتيال ياسر عرفات متسائلين بقولهم "شو صار بملف القائد أبو عمار".

ورأى متفاعلون أن كل من يتعامى عن كل هذه الجرائم شريك بالجريمة، منددين بلجوء السلطة للمحاكم التي لم تنصف الشعب الفلسطيني.

وتناقل نشطاء صورًا لحسين الشيخ وقيادات في جيش الاحتلال، في إشارة إلى حجم التعاون الكبير بين السلطة وأجهزة الاحتلال في ملاحقة النشطاء والصحفيين والمعارضين.

إعدام شيرين أبو عاقلة

 

وكان جيش الاحتلال قد أعدم مراسلة قناة "الجزيرة" شيرين أبو عاقلة، صباح اليوم الأربعاء، أثناء تغطيتها الصحفية لاقتحام مخيم جنين.

 

وقالت وزارة الصحة، إن أبو عاقلة أصيبت برصاص حي في منطقة الرأس، مشيرة إلى أن وضعها الصحي كان حرجا للغاية، قبل استشهادها.

 

وذكرت مصادر صحفية أن الاحتلال أطلق النار على الصحفيين بشكل مباشر رغم لباسهم الصحفي.

 

 من ناحيتها، قالت شبكة الجزيرة الإعلامية: إن اغتيال جيش الاحتلال الإسرائيلي مراسلتها شيرين أبو عاقلة "جريمة قتل مفجعة تخرق القوانين والأعراف الدولية".

 

 وأدانت الشبكة في بيان لها، "هذه الجريمة البشعة التي يراد من خلالها منع الإعلام من أداء رسالته"، محملة "حكومة الاحتلال الإسرائيلي وقوات الاحتلال مسؤولية مقتل الزميلة الراحلة شيرين".

 

 وطالبت شبكة ال جزيرة الإعلامية المجتمع الدولي بإدانة ومحاسبة قوات الاحتلال الإسرائيلي لتعمدها استهداف وقتل الزميلة شيرين أبو عاقلة.

 

وقد أصيب في الاعتداء منتج الجزيرة علي السمودي، حيث كان إلى جانب الراحلة شيرين في تغطية اقتحام الاحتلال لمدينة جنين صباح اليوم.

 

مواضيع ذات صلة