18:25 pm 8 يونيو 2022

الأخبار انتهاكات السلطة

الجهاد الإسلامي: نرفض قمع وعربدة السلطة على طلبة جامعة النجاح

الجهاد الإسلامي: نرفض قمع وعربدة السلطة على طلبة جامعة النجاح

الضفة الغربية- الشاهد| استنكرت حركة الجهاد الإسلامي، اعتداء أجهزة السلطة والشبيبة الفتحاوية على طلبة جامعة النجاح الوطنية.

 

وأدانت على لسان الناطق باسمها في الضفة طارق عز الدين، الاعتداء الوحشي على الطلبة، رافضة بشدة سياسات القمع والعربدة التي تمارسها أجهزة السلطة وملاحقتها لكل صوت حرٍ ومقاوم.

 

وطالبت حركة الجهاد الإسلامي بوقف أشكال تعدي أجهزة السلطة على الحريات العامة.

 

اعتداء سافر وغير مبرر

واستنكرت كتلة الوحدة الطلابية في جامعة بيرزيت الاعتداء السافر وغير المبرر بأي شكل من الأشكال بحق طلبة النجاح الوطنية والاعتداء على الصحفيين وتكسير معداتهم ومصادرة العديدة من هواتف الطلبة بعد الاعتداء عليهم من قبل الأجهزة الأمنية وعناصر الأمن الجامعي.

 

ووصفت "الوحدة الطلابية" الاعتداء بسلوك العصابات والتي يتنافى مع كل عرفٍ وطني ونص قانوني، معتبرةً أن المساس بقدسية العمل الطلابي والاعتداء على الكوادر الطلابية تحت ذرائع واهية ما هو إلا خدمة تقدم على طبق من ذهب للاحتلال.

 

معيب وخطير

اعتبر رئيس تجمع الشخصيات المستقلة خليل عساف أن ما جرى في جامعة النجاح معيبًا وخطيرًا للغاية ويفتح الباب لحرب أهلية وفق المشاهد التي وثقت على أبواب الجامعة خصوصاً سلوك الأجهزة الأمنية.

 

وقال " رجل الأمن غير مخول بالاعتداء أو رفع يده على المواطنين تحت أي سبب كان والذهاب بمثل هؤلاء المعتدين إلى القضاء"

 

ولفت إلى أن اتصالاتٍ ستجرى بين الأجهزة الأمنية والحكومة للوقوف على تداعياتِ الاعتداء الذي جرى للطلب ومحاولة ضبط السلوك ومنع تكراره.

 

عدم تدخل أجهزة السلطة

وأدان النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي حسن خريشة الحادثة، حيث قال "للجامعة حرمتها وللحركة الطلابية قيمتها باعتبارها ضميراً للشعب الفلسطيني على الأقل في هذه الفترة وتحديداً في ظل الظروف الحالية التي تمر بها القضية".

 

وأكد على ضرورة إتاحة الحرية للحركة الطلابية بحرية التظاهر والاحتجاج والعمل، مع ضرورة أن تقف السلطة في موقف الحياد وألا تسمح لعناصرها وأمنها بالتدخل.." فالفلسطينيون يعانون من قمع الاحتلال ولا يجب أن يتحول الأمر لصراعات داخلي".

 

وطالب الفصائل بالوقوف أمام ما يجري والتصدي له على اعتبار أن الاحتلال يريد تمزيق المجتمع الفلسطيني من الداخل وإشغاله عن جوهر الصراع معه، إلى جانب أطراف في السلطة تريد تأجيج هذا المشهد.

 

الاعتداء

واعتدى أفراد من أجهزة أمن السلطة وعناصر من الشبيبة الفتحاوية على طلبة جامعة النجاح خلال قمع اعتصام طلابي أقيم ظهر اليوم الأربعاء، أمام مقر الجامعة في نابلس، للتنديد باعتداء أمن الجامعة ورئيس مجلس الطلبة إبراهيم عطا على الطالب عمير شلهوب قبل يومين.

 

 ووصف الطلاب المشاركون في الاعتصام ما جرى بأنه اعتداء وحشي وغير قانوني، ومخالف لأبسط متطلبات الحياة الجامعية الآمنة، ونددوا بممارسات القمع والاعتداءات التي تكررت وأصبحت نهجا راسخا في جامعة النجاح الوطنية.

 

مواضيع ذات صلة