14:22 pm 13 يونيو 2022

الأخبار انتهاكات السلطة

خليل عساف: جامعة النجاح مرتعاً للمخابرات والوقائي

خليل عساف: جامعة النجاح مرتعاً للمخابرات والوقائي

الضفة الغربية – الشاهد| أكد رئيس تجمع الشخصيات المستقلة في الضفة الغربية خليل عساف أن جامعة النجاح تعد مرتعاً لجهازي المخابرات والأمن الوقائي.

وأوضح عساف في تصريحات صحفية اليوم الاثنين، أن أمن الجامعة لا يصلح أن يكون أمناً، ولديه صلاحيات أكبر من عمله المفترض.

جاءت تصريحات عساف في أعقاب قرار إدارة الجامعة فصل 5 من الطلاب الذين تم الاعتداء عليهم من قبل بلطجية أجهزة السلطة والشبيبة الفتحاوية الأربعاء الماضي، بالإضافة إلى فصل 5 من الشبيبة وأمن الجامعة.

استمرار القمع

هذا وأفادت مصادر داخل جامعة النجاح صباح اليوم، أن أمن الجامعة منع الأطر الطلابية من استكمال تنظيم وقفة احتجاجية أمام مبنى إدارة الجامعة ضد تدخل الأجهزة الأمنية في العمل الطلابي، بينما سمح لشبيبة فتح بأن تنفذ نشاطا لها في ذات المكان.

وذكرت المصادر أن الأمن منع الطلاب من استكمال تنفيذ الوقفة أمام مبنى الإدارة للمطالبة بحياة جامعية آمنة، مما اضطر الطلاب الى الانتقال الى الساحة التي تتوسط حرم الجامعة القديم.

ورفع الطلاب شعارات منددة بالسلوك العدواني لأمن الجامعة بحق الطلاب والاعتداء عليهم كما حدث قبل أيام، كما رددوا هتافات مناهضة لحالة القمع التي يعانون منها على يد الأجهزة الأمنية التي تتدخل بشكل مستمر وتعتدي على الطلاب.

كما ندد الطلاب بقرارات الفصل الاخيرة التي طالت طلابا وقع عليهم الاعتداء بدلا من إنصافهم، حيث ساوت الجامعة بين المعتدي والضحية.

وجاء القرار بحق الطلبة رغم تعرضهم للاعتداء بالضرب يوم الأربعاء الماضي من قبل عناصر من أمن الجامعة والشبيبة الفتحاوية وأجهزة أمن السلطة، حيث أدى الاعتداء لإصابة عدد من طلبة الكتلة والصحفيين برضوض وتحطيم كاميراتهم.

ومن بين الطلاب المفصولين منسق الكتلة الإسلامية عمير شلهوب، وهو أسير محرر من سجون الاحتلال، ومعتقل سياسي سابق لدى أجهزة أمن السلطة، حيث سبق أن تعرض شلهوب للاعتداء من قبل أمن الجامعة بينما كان يؤدي واجبه في مساعدة زملائه الطلبة لإتمام تسجيلهم.