14:33 pm 18 يونيو 2022

الأخبار انتهاكات السلطة

تسريب صوتي.. كوادر فتحاوية: الناس بطلت تصدقنا في واقعة جامعة النجاح

تسريب صوتي.. كوادر فتحاوية: الناس بطلت تصدقنا في واقعة جامعة النجاح

الضفة الغربية – الشاهد| تداول نشطاء على منصات التواصل الاجتماعي تسريباً صوتياً لكوادر فتحاوية تتناقش فيما بينها بشأن الاعتداء على الطلبة والأكاديميين في الجامعة من قبل عناصر من أجهزة السلطة وطلبة الشبيبة وأمن الجامعة.

ويتحدث في التسريب الصوتي الكادر الفتحاوي الذي يقيم في أبو ظبي أنس القديري منتقداً ظهور قيادات فتحاوية على شاشة تلفزيون فلسطين للحديث عن الجرائم في جامعة النجاح بالقول: "هيبة قناة فلسطين أو حتى أي قناة أخرى مناهضة خليلها كينونتها.. خليها تظهر بمحتوى مختلف.. مش تظهر بواحد من هان ولا هان حكى زي أمين سر إقليم فتح في رام الله.. ولك شو دخل أهلك في هالشغلة كيف الناس بدها تصدقك؟".

وأضاف: "أنا بدي أي واحد يحكي بدون اسم فتح أو فتحاوي بس ما يطلع على إنه فتح مثلاً باسم أمن الجامعة، أو باسم عميد كلية كذا في الجامعة، يطلع باسم طالب في الجامعة مش منسق أو كادر في الشبيبة".

وتابع: "الأمر بدو جدية وتظافر كل الجهود الاستخبارات مع الشرطة والوقائي والشبيبة، ونعمل اجتماعات مع كل القوى اللي بنسميها أمنية (..) تتظافر الجهود ونضع حد لهدول الناس، كل وحدا ينحط قدام مسؤولياته".

وختم بالقول: "لما بنشوف قصور لازم يكون إلنا وقفة، احنا الفتحاويين بنقول عن حالنا عمود الخيم، ورأس الحربة والكل في الكل، واللي يقول عنا متطرفين يقول اللي بدو إياه، لازم نطلع ونسجل مواقف ولو جلدنا بعض فش مشكلة".

اعتداءٌ دموي

وكان عدد من طلاب الجامعة أصيبوا، الأسبوع الماضي، إثر اعتداء دموي نفذه أمن الجامعة على وقفة نظمها الحراك الطلابي في الحرم الجامعي.

وذكر شهود عيان أن أربعة طلاب نقلوا إلى المستشفى العربي التخصصي في نابلس، بعد إصابتهم برضوض وجراح في رؤوسهم جراء الاعتداء العنيف من أمن الجامعة.

وطال الاعتداء ممثل الحراك الطلابي صهيب حمد، ونائب رئيس الوزراء السابق الدكتور ناصر الدين الشاعر، الذي تعرض للطرد من الجامعة بعد دفعه وسقوطه أرضاً.

زعران النجاح

هذا وهددت عصابة مسؤول أمن جامعة النجاح طلعت صايل "أبو منصور" لجنة التحقيق في أحداث جامعة النجاح حال المساس به عقب الاعتداءات الإجرامية التي نفذها أمن الجامعة، من خلال فيديو انتشر عبر منصات التواصل.

وذكر مصدر أنّ المسلحين الذين ظهروا في الفيديو باسم كتائب شهداء الأقصى نابلس، ما هم إلا زعران وتجار حشيش وسلاح، ويعملون في أمن جامعة النّجاح، ومنهم من يتقلد وظيفتين الأخرى في أجهزة السلطة.

ويظهر في الصورة التالية المتحدث في فيديو التهديد وهو عاصم صايل وهو ابن أخ مدير أمن الجامعة طلعت صايل أبو منصور، وهو يهدد لجنة التحقيق بالمساس بعمّه عقب قراراته الإجرامية في التعامل مع طلبة جامعة النّجاح والاعتداء عليهم وعلى الأكاديميين مستخدمين أساليبَ وأدواتَ عربدة وزعرنة.

مواضيع ذات صلة