06:57 am 23 يونيو 2022

الأخبار انتهاكات السلطة

محامي عائلة بنات: نعيش في دولة لا يوجد فيها أدنى احترام للقانون

محامي عائلة بنات: نعيش في دولة لا يوجد فيها أدنى احترام للقانون

الضفة الغربية – الشاهد| أكد غاندي الربعي محامي عائلة بنات أن إخلاء سبيل المتهمين باغتيال الناشط نزار بنات ومنحهم إجازة بضمان كفالتهم حضور جلسات المحاكمة بأنه غير قانوني.

ووجه الربعي حديثه للنائب العام العسكري في السلطة: "من أنت حتى تمنح موقوفاً إجازة؟، من يقرر ذلك فقط هو المحكمة التي تنظر في القضية.

وأوضح الربعي أن بعد إطلاق سراح المتهمين أصبح أمر ارتكابهم للجريمة أمراً لا لبس فيه، مشيرا ًإلى أن هناك مماطلة متواصلة من المحكمة العسكرية في إجراءات المحاكمة.

منظومة دموية

من جانبها، قالت عائلة بنات إن منظومة عباس الدموية في سلوكها الإجرامي تثبت يوماً بعد يوم صدق رواية عائلة نزار ورواية أبناء شعبنا الفلسطيني في أن جريمة اغتيال نزار بنات ما هي إلا جريمة اغتيال سياسي مكتملة الأركان، معتبرة أن محمود عباس المتورط الأول في جريمة الإفراج عن المتهمين باغتيال نزار.

واعتبرت العائلة في بيان صادر عنها أن القيام بالإفراج عن أدوات تنفيذ الجريمة بحجج ينطبق عليها (عذر أقبح من ذنب) مع العلم أن فيروس كورونا قد شارف على الانتهاء وقامت معظم دول العالم بإنهاء الإجراءات الصحية والاكتفاء بالمطعوم مثله مثل أي مرض موسمي.

غياب القوانين

من جانبها، نددت الهيئة المستقلة لحقوق المواطن بقرار النائب العام العسكري بمنح إجازة من التوقيف والإفراج عن المتهمين بقتل نزار بنات مؤكدة أنه ليس له أي أساس في كل القوانين المتعلقة بالمحاكمات ومعاملة النزلاء والموقوفين والمحكومين.

ونوهّت الهيئة أن المحكمة العسكرية حتى الآن لم تصدر حكماً في القضية، الأمر الذي يتطلب قبل أي شيء، السعي بجدية إلى تحقيق العدالة الناجزة.

وطالبت في بيان لها باحترام استقلال المحكمة والإجراءات القانونية الواجبة، داعية هيئة قضاء قوى الأمن لتسريع إجراءات محاكمة المتهمين وعدم المماطلة فيها للوصول للعدالة الناجزة.

مواضيع ذات صلة