05:51 am 4 يوليو 2022

أهم الأخبار تقارير خاصة

الطيراوي.. متخصص في لجان التحقيق بنكبات فتح والنتائج صفرية

الطيراوي.. متخصص في لجان التحقيق بنكبات فتح والنتائج صفرية

 رام الله – الشاهد| جاءت تصريحات عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، اللواء توفيق الطيراوي، حول قيامه بتشخيص 15 خطأ أدت لخسارة فتح في جامعة بيرزيت، لكي تثير السخرية داخل الشارع الفلسطيني، حيث رأى المواطنون فيها تهربا من المسؤولية والتفافا على حقيقة انهيار شعبية السلطة وفتح بسبب الممارسات القمعية والتنسيق الأمني.

 

كما سخر المواطنون من تصريح الطيراوي الذي أصبح متخصصا في ترؤس لجان التحقيق التي لا تخرج بأي نتائج ملموسة او حقيقية، كما حدث مع اللجنة المكلفة بالتحقيق قي اغتيال الرئيس الراحل ياسر عرفات، والتي لا يعرف المواطنون شيئا عن نتائج عملها حتى الان رغم مرور أكثر من 15 هاما على تشكيلها.

 

وكان الطيراوي المسؤول عن المنظمات الشعبية داخل فتح قد ذكر في مقابلة صحفية أن اللجنة لمركزية كلفته بالتحقيق في سبب الخسارة الكبيرة التي لحقت بفتح في انتخابات مجلس طلبة جامعة بيرزيت، وقال إنه قابل الطلاب والموظفين، ووجد 15 خطأ على كل المستويات، وأنه إذا تمت معالجة تلك الأخطاء فإن الشبيبة ستفوز في المرة المقبلة في جامعة بيرزيت."

 

وردا على الطيراوي، كتب المواطن أبو حسام، ساخرا من حديثه حول الانتخابات، وطالبه بعقد انتخابات شاملة اذا كان يعرف كيفية الفوز بها، وعلق قائلا: "دشرنا من الجامعات اعمل انتخابات تشريعية إذا واثق من حالك".

 

أما المواطن تيسير محيسن، فاتهم الطيراوي بممارسة الكذب بشكل صريح كعادته، وعلق قائلا: "الكذب والتدليس ديدنه ، والاستكبار على الحقيقة سلوكهم".

 

أما المواطن منصور أبو علاء، فطالب الطيراوي باتخاذ خطوات حقيقية لإعادة فتح لمكانتها، وعلق قائلا: "اهم خطوه ممكن تعيد للحركه هيبتها فصلها عن السلطه وانسلخها عن الفاسدين والفساد وعن مشروع اوسلوا الذي ثبت فشله".

 

أما المواطن محمود أديب، فسخر من التحقيق الذي أجراه الطيراوي، وذكَّره بانه أجرى تحقيقا مماثلا في اغتيال الرئيس الراحل ياسر عرفات، ولم تخرج أي نتيجة حقيقية منه، وعلق قائلا: "يابو حسين بما انه انت كنت متولي لجنة التحقيق بموت الرئيس الراحل ياسر عرفات، ايش النتائج الي وصلنالها بعد ١٧ سنة تحقيق؟".

 

أما المواطن عبيدة الباز، فأكد أن حديث الطيراوي لا يمة له طالما لم يتم اجراء الانتخابات الشاملة، وعلق قائلا: "الانتخابات الدورية هي الحل، تفضلو على الاتخابات واحترم. الفائز".

 

أما المواطن مصعب حبايب، فسخر من الطيراوي وتحقيقه العميق، ودعاه لتنفيذ تحقيق مماثل في أسباب تردي أوضاع الفلسطينيين في ظل لسلطة، وعلق قائلا: "ولله كان بامكانك بعد كل هالتعب من تحليلات وافكار وخطط ، تفكر شوي بالشعب كيف عايش ! وتعمل دراسات عنه مش عن احزاب رجعتنا 10 سنين لورا، انت بشو والناس بشو !!!!!!".

 

 

وكانت فتح قد تكبدت خسارة مدوية في انتخابات مجلس طلبة جامعة بيرزيت التي جرت في شهر مايو الماضي، حيث أظهرت النتائج النهائية حصول الكتلة الإسلامية "كتلة الوفاء الإسلامية" على 28 مقعدًا فيما حصلت الشبيبة على 18 مقعدًا و5 مقاعد للقطب الطلابي التابع للجبهة الشعبية.

 

وصب كوادر حركة فتح جام غضبهم على قيادة الحركة وأعضاء اللجنة المركزية والمجلس الثوري بعد الهزيمة المدوية التي تجرعتها الشبيبة الفتحاوية.

وحمل الكوادر أعضاء اللجنة المركزية وقيادة فتح المسؤولية عن تلك الهزيمة، معتبرين أن ما جرى هو نتيجة الفجوة الكبيرة بين قيادة فتح وقواعدها التنظيمية، وحالات الترهل والضعف التي تعاني منها الحركة بسبب القرارات الحركية.

 

 

 

مواضيع ذات صلة