19:59 pm 31 يوليو 2022

أهم الأخبار الأخبار

المحامون يبدأون الخطوة الأكبر في احتجاجاتهم بطلب تعليق المزاولة والتوقف عن المحاماة

المحامون يبدأون الخطوة الأكبر في احتجاجاتهم بطلب تعليق المزاولة والتوقف عن المحاماة

رام الله – الشاهد| تقدم عشرات المحامين في الضفة الغربية، بطلبات للانتقال الى سجل المحامين غير المزاولين كخطوة احتجاجية وتصعيدية من قبل نقابتهم، احتجاجًا على القرارات بقانون التي أصدرها رئيس السلطة محمود عباس.

 

جاء ذلك عقب اجتماع حاشد استمر لساعات، في مقر الهلال الأحمر بمدينة البيرة، حيث أوصت نقابة المحامين، بأن يكون الانتقال طوعيا إلى سجل المحامين غير المزاولين وتفويض المجلس بقبول الطلبات في الوقت الذي يراه مناسبا وفقا للمصلحة العامة ووفقا لحراك النقابة.

 

كما قررت فتح باب تقديم الطلبات من اليوم حتى تاريخ 31/8/2022، إضافة إلى رفع سقف المطالبات بما يخص الحراك النقابي، ورفع وتيرة الفعاليات بشكل دائم ومستمر.

وأوضحت النقابة أن خطواتها القادمة ستتصاعد في ظل تجاهل مطالبها من قبل السلطة.

 

وتعد خطوة نقابة المحامين غير مسبوقة، وتنذر بتوقف المحاكم في الضفة بشكل كامل وانهيار تام للقضاء.

 

وقال داود درعاوي أمين سر نقابة المحامين إن غالبية المحامين يرون في غياب المجلس التشريعي السبب في معظم التجاوزات والاشكالات الحاصلة فيما يتعلق بالتشريعات والقضاء والقوانين.

 

من جانبه، أكد رئيس مكتب الهيئة المستقلة لحقوق الانسان في جنوب الضفة المحامي فريد الأطرش أن قيادة السلطة ما تزال تحرض على المحامين وتحاول الانتقاص من حراكهم عبر ربطهم بالاحتلال.

 

وكتب الأطرش منشورا على صفحته على فيس بوك جاء فيه: "لا شك ان سخط المحامين على قيادة المقاطعة بات واضحا ويزداد، ولا شك ان معظم من تحدث ربط ما يحصل بأنه يخدم الاحتلال، ولا شك ان هذه القيادة تستهتر بقطاع المحامين وتتغول على القضاء وتتحكم به وتنتقم من المحامين حراس العدالة".

 

 

وأضاف: "كنا نتمنى ان يكون هنالك حوار جدي للخروج من الازمة ولكن يبدو ان بعض المرتزقة يدفعون باتجاه التحريض على المحامين الذين يدافعون عن استقلال القضاء وحقوق الانسان".

 

وتابع: "بديش احكي بعض المصطلحات التي قيلت عن القيادة عشان ما بدي اروح هناك، ولكن إذا كانت هذه القيادة تنتمي الى الشعب عليها الاستجابة الى مطالب نقابة المحامين التي هي مطالب متواضعة جدا مقارنة بحجم الدمار الذي احدثته السلطة التنفيذية في القضاء وفي القرارات بقانون، أخشى ان يكون هنالك من يتحكم في صنع القرار في البلد بحيث يعمل على ان تكره الناس هذه السلطة وتلعنها وتلعن اللي جابوها مقدمة لأشياء اخرى أسوأ".

 

خطوات استفزازية

بدلًا من حل الأسباب التي دفعت لحراكِ المحامين، صبّ رئيس مجلس القضاء الأعلى عيسى أبو شرار الزيت على النار، حيث سمح للمواطنين بالتعامل مع كاتب العدل بدون محامٍ ردًا على إضراب المحامين بالضفةِ.

وجاء في التعميم "بالإشارة إلى الموضوع أعلاه ونظرًا لتعليق العمل المعلن من قبل نقابة المحامين منذ تاريخ 04/07/2022، ولا يزال الأمر الذي أعاق مصالح المواطنين كثيرًا بسبب عدم تصديق المحامين عليها في الأيام التي اشتمل التعليق فيها الكاتب العدل.. "

 

وواصل "أبو شرار " في تعميمه " حفاظَا على استمرار تقديم الخدمات العدلية للمواطنين التي تمس شؤون حياتهم اليومية ولا تحتمل التأخير، نعلمكم بوقف العمل بالتعاميم السابقة المتعلقة برسوم السندات العدلية المنظمة أمام الكاتب العدل وفق اللائحة التنظيمية رقم 1 لسنة 2009، بشأن تنظيم السندات العدلية والشركات والعقود التي تنظم من قبل المحامين حسب الأصول".

مواضيع ذات صلة