07:11 am 9 أغسطس 2022

الأخبار انتهاكات السلطة

اقتحامٌ بتنسيقٍ مع السلطة.. غليان شعبي على التنسيق الأمني عقب جريمة نابلس

اقتحامٌ بتنسيقٍ مع السلطة.. غليان شعبي على التنسيق الأمني عقب جريمة نابلس

الضفة الغربية- الشاهد| تنسيقٌ أمني على أعلى المستوياتِ بين السلطة والاحتلال الإسرائيلي، في سعيهما للقضاء على المقاومةِ بالضفة الغربية، حيث ضمنت "إسرائيل" معلوماتٍ قيمة تقدمها أجهزة السلطة عن تواجد المقاومين، وإيغالها في دماء الشعب الفلسطيني.

 

المقاومةُ المتصاعدة في الضفة لم ترق للاحتلال الإسرائيلي وأجهزة السلطة واللذين يتحينان الفرصة للقضاء عليها بالملاحقة والاعتقال وعمليات الاغتيال.

 

وتوجّت عمليات التنسيق الأمني بالعديد من عمليات الاغتيال والتي كان آخرها صباح اليوم باغتيال مقاومين وسط معلوماتٍ متضاربةٍ عن استشهاد "إبراهيم النابلسي" على يد قوات الاحتلال في نابلس.

 

من جانبه خرج محافظ نابلس إبراهيم رمضان في تصريحٍ مضلل للشعب في 09/08/"2022 الذي بات يعي الحقيقية جيدًا حيث قال  " إذا اغتالوا النابلسي راح يطلع بدالوا الف ونحن لسنا خرافًا"

 

وتابع " والله ما أنا عارف هل أنا محافظ ولا لا، ما معنى أن أنزل إلى المحافظة وأجد آليات عسكرية بابها، ونحن لم نتحقق من الثلاثة الذين تم اغتيالهم ويديعوت تتحدث رسميا عن اغتيال النابلسي"

 

تصريحٌ عبثي مضلل هاجمه النشطاء عبر منصات التواصل الاجتماعي، حيث نددوا بالتنسيق الأمني وسياسة السلطة وأجهزتها الأمنية في ذبح المقاومة في الضفة.

 

"ليش ما دخلو بتنسيق منكم والله هذا عار عليهم كيف بدخلو بدون تنسيق مسبق منكم ولكم استحو ولا اللي بستحو ماتو".. " روح انصرف صرفة تصرف وجهك .. لو انك عقد حالك ما كان صار هيك"..." عذر أقبح من ذنب".." وأين أجهزتكم الأمنية ولماذا يقتطع لهم ثلث الميزانية ، فما هو دورهم ؟"

"وين عباس ابو التنسيق الأمني".." اكيد بتعرف أنهم دخلوا لأنهم بخبروا أنه في نشاط أمني. ليش مستغرب والا ما حد بلغك".." اسكت لا حد يسمعك بدناش فظايح أكثر"

 

"روح نام احسنلك شكلك نعسان ناقصنا احنا هبل على هالصبح الله يحميهم كلهم يارب"..." من اين رح يخرج رجال مثله من داخل المحافظه وله من الزلم الي حامله سلاح على الفاضي حسبي الله ونعم الوكيل"..." روح حط سكن عراسك الوطن للشرفاء و ليش للمخرفنين حسبنا الله و نعم الوكيل فيكوا جميعا".." والله انكم خراف وخراف سمينة جدا جدا وان شاء الله بيجي عيد الاضحى الي انضحي فيكم"

 

 

وتواصلت ردود الفعل الغاضبة إزاء التنسيق الأمني بين السلطة والاحتلال الإسرائيلي والذي دمر الشعب الفلسطيني.

 

اقتحام نابلس

وأصابت قواتُ الاحتلالِ الإسرائيلي المطارد إبراهيم النابلسي بعد اشتباكاتٍ عنيفة خاضها مع قوات الاحتلال الخاصة عقب محاصرته في منزل بالبلدة القديمة بنابلس.

 

وانتشل المواطنون شهيدين من المكان فيما أصيب خلال اقتحام قوات الاحتلال لنابلس 30 مواطنًا بينهم 4 بحالةِ الخطرِ، ووصلت 26 إصابة بالرصاص الحي مستشفى "رفيديا" بينها إصابتان بحالةٍ حرجةٍ.

 

ووصلت إصابتان إلى المستشفى العربي التخصصي بينها حالة حرجة، كما وصلت إصابتان لمستشفى النجاح بينها إصابة حرجة.

 

وأفاد شهود عيان أن أجهزة السلطة أخلت الشوارع قبل اقتحام قوات الاحتلال للمدينة، والتزمت مقراتها على الرغم من دعوات المواطنين التوجه لمنزل النابلسي لفك الحصار عنه.

 

ملاحقة السلطة

واقتحمت قوات كبيرة من أجهزة السلطة قبل أيام مدينة نابلس، في محاولة لاختطاف المطارد النابلسي، وسط إطلاق كثيف للنيران وترويع المواطنين.

 

وأفاد شهود عيان أن قوات خاصة من أجهزة السلطة اقتحمت في البداية المدينة، بسيارات مدنية على طريق المستعربين، وتبعتها قوات كبيرة إلى محيط منزل المطارد النابلسي.

 

وأظهرت لقطات مصورة من قبل المواطنين اندلاع اشتباك بين أجهزة السلطة من جانب ومسلحين من جانب آخر خلال عملية الاقتحام، وسط حالة من الذعر في أوساط المواطنين.

 

اشتباكات متواصلة

وتقتحم أجهزة السلطة بين حين وآخر مدينة نابلس، في محاولة لاختطاف مقاومين، وأصيب 4 مواطنين خلال اشتباك مسلح وقع بين تلك العناصر ومسلحين بمدينة نابلس في أبريل الماضي.

 

وأكد عدد من المسلحين أن ما قامت به أجهزة السلطة من ممارسات خارجة عن الأعراف والقيم الوطنية والأخلاقية لا تخدم إلا الاحتلال وأجندته في ضرب السلم الأهلي وتفكيك المجتمع الفلسطيني.

 

ويعاني مخيم بلاط تحديداً من حالة فلتان أمني وفوضى سلاح أدت إلى وفاة وإصابة عدد من أبنائه، حيث ينتشر مسلحون من حركة فتح في أزقة المخيم، ويقومون بالاشتباك بالأسلحة مع أفراد الاجهزة الامنية الذين يطوقون المخيم طوال العام تقريبا، فضلا عن استخدام هذا السلاح في الخلافات العائلية.

مواضيع ذات صلة