10:28 am 27 أغسطس 2022

الأخبار

حراك المعلمين: جاهزون للتصعيد ضد تنصل الحكومة ومماطلتها

حراك المعلمين: جاهزون للتصعيد ضد تنصل الحكومة ومماطلتها

الضفة الغربية- الشاهد| وسط تصاعدِ الأزمة بينه وبين الحكومة، يتجهز حراك المعلمينٍ لمرحلة جديدة من الفعاليات الاحتجاجية لمطالبة حكومة اشتية برام الله بالاستجابة لمطالبهم وحقوقهم، داعيًا حكومة اشتيه للاستجابةِ الفورية لمطالب المعلمين قبل المزيد من التصعيدِ.

و "مع بداية العام الدراسي الجديد سنعلن سلسلة من الفعاليات الاحتجاجية، كما سنعلن مع بداية العام القادم 2023 الإضراب عن العمل، لدفع الحكومة برام الله للاستجابة لمطالب المعلمين ووقف تنصُّلها من مسؤولياتها تجاههم" يقول المتحدث باسم الحراك "خالد شبيطة" في تصريحاتٍ صحفية.

وأشارَ إلى تنصُّل حكومة اشتية من الاتفاق الذي وقّعته بموجب مبادرة أطلقها المدير العام للهيئة المستقلة لحقوق الإنسان د. عمار دويك مع مؤسسات المجتمع المحلي والهيئات المعنية والتي أنهت إضراب المعلمين بعد سلسلة احتجاجات على تدنّي رواتبهم وعدم المساواة في تلقّي الأجور وترقيات السُّلم الوظيفي.

وأكد "شبيطة" أن  حراك المعلمين مستمر ولن يتوقف إلا بالاستجابة لمطالبه؛ رفع علاوة طبيعة العمل إلى 100٪ للعاملين بسلك التربية والتعليم، وصرف غلاء المعيشة المتراكمة منذ 2013 وبأثر رجعي، خاصة مع استشراء الغلاء الفاحش، وتحسين قانون التقاعد، واحتساب سنوات العقود والعلاوات والدرجات، وتشكيل نقابة حرة مستقلة.

احتجاج متواصل

وكان حراك المعلمين أعلن عدم افتتاح العام الدراسي 2022-2023 حسب الأصول، وإقرار جملة من الخطوات الاحتجاجية في ظل حالة التضليل والخداع والمماطلة التي تمارسها حكومة عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية.

وقال الحراك في بيان صادر عنه أمس الجمعة 26 أغسطس 2022، إن أولى الخطوات الاحتجاجية ستتمثل في الإضراب من الطابور الصباحي، كما وسينشر الحراك برنامجاً مفصلاً بالفعاليات النقابية التي سوف يخوضها في قادم الأيام.

وشدد الحراك على أن ما يقوم بها من خطوات يهدف لتحقيق المطالب العادلة للمعلمين، التي يتم المطالبة بها منذ سنوات وتتنكر حكومات فتح المتعاقبة لها.

وفي محاولةٍ منها للالتفاف على حقوق المعلمين، أعلنت حكومة اشتيه عن مصادقتها على خطواتٍ لتعزيز المعلمين ومطالبهم.

ورأى النشطاء أن إعلان الحكومة تعزيز المعلمين حبرًا على ورقٍ ما لم يلمس المعلمون ذلك واقعًا بتحقيق مطالبهم العادلة.

 

مواضيع ذات صلة