14:24 pm 28 أغسطس 2022

أهم الأخبار الأخبار

عباس يعلن الحرب على الطيراوي بمساءلته حول اغتيال عرفات وجامعة الاستقلال

عباس يعلن الحرب على الطيراوي بمساءلته حول اغتيال عرفات وجامعة الاستقلال

رام الله – الشاهد| كشف مصدر في اللجنة المركزية لحركة فتح عن إحالة رئيس السلطة محمود عباس لملف توفيق الطيراوي وسحب صلاحياته على طاولة الاجتماع القادم للجنة المركزية لفتح خلال الأسبوع الجاري.

 

وأشار الى أن رئيس السلطة محمود عباس سيعقد اجتماعا نهاية الأسبوع الجاري للقيام لمناقشة المسألة واتخاذ الاجراءات المناسبة لما وصفه بحماية الوضع الداخلي في حركة " فتح"، لافتا الى أن عباس طالب الطيراوي بتسليم ملف لجنة التحقيق بمقتل عرفات، وتسليم الملفات كاملة واحضار فواتير بالأموال التي صُرفت خلال فترة عمل لجنة التحقيق.

 

وبحسب ما نقلت صحيفة الرسالة عن المصدر، فإنه سيجري بحث جدوى بقاء ملف المنظمات الشعبية في الحركة مع الطيراوي، في خطوة ضمن مسار فصله من اللجنة المركزية.

 

وقال المصدر إن هذا القرار جاء نتيجة سلوكيات عديدة أغضبت عباس ومن حوله من الطيراوي، من بينها التسريبات الأخيرة التي صدرت عن الطيراوي وهاجم فيها زملائه في المركزية حسين الشيخ وجبريل الرجوب ومحمود العالول، إلى جانب تسريبات أخرى يهاجم فيها عباس ويتهمه بالوقوف خلف مقتل الرئيس عرفات.

 

وذكر المصدر أن التسريبات يقف خلفها أشخاص مقربون من الطيراوي، وتداخلت فيها مجموعة عوامل بينها عوامل عائلية، ومن بين المسربين مدير مكتبه ومدير مرافقيه إلى جانب عدد من أقاربه نتيجة خلاف عائلي بينهم.

 

ولفت إلى أنّ الطيراوي يتلقى شهريا نثرية شخصية له في جامعة الاستقلال 250 ألف شيقل، إلى جانب أن جامعة الاستقلال هي الجامعة الوحيدة التي تتلقى دعما حكومية بمبلغ يصل لمليون وربع شيقل سنويا.

 

كما تم سيتم مساءلة الطيراوي بشأن استخدام نثريات خاصة بلجنة التحقيق في مقتل عرفات دون أي أثر لها، إلى جانب تلقيه نثريات عن مسؤوليته لملف المنظمات الشعبية والاتحادات في حركة فتح.

 

وبحسب المصدر، فإن عباس أخذ قرارا بسحب لجنة التحقيق منه، ومناقشة سحب الملفات الأخرى مثل "المنظمات الشعبية" في الاجتماع القادم بمركزية فتح.

 

حرب الخلافة

وكان تحقيق استقصائي جديد قد كشف كواليس معركة صراع الخلافة على منصب رئيس السلطة وزعيم حركة فتح محمود عباس، والتي تدور رحاها بين قيادات كبيرة في حركة فتح.

التحقيق الاستقصائي والذي يكشف معلومات جديدة عن تحركات الأطراف المتصارعة في حركة فتح لمحاولة الظفر بالمنصب، يشير إلى أن الضفة الغربية على أعتاب حمام دم بين قيادات حركة فتح التي كدست السلاح لهذه اللحظة.

 

وكشف التحقيق عن مخطط الإطاحة بتوفيق الطيراوي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح والذي سرب له تسجيل صوتي للطيراوي وهو يكشف بعض الخفايا عن حسين الشيخ المرشح الأوفر حظاً للظفر بمنصب الرئاسة.

مواضيع ذات صلة