05:27 am 20 سبتمبر 2022

أهم الأخبار الأخبار تنسيق أمني

أجهزة السلطة تعتقل المطارد للاحتلال مصعب اشتية من نابلس

أجهزة السلطة تعتقل المطارد للاحتلال مصعب اشتية من نابلس

رام الله – الشاهد| اعتقلت الأجهزة الأمنية الفلسطينية، في ساعة متأخرة من مساء أمس الاثنين 2022/9/19، الأسير المحرر مصعب اشتية من مدينة نابلس المحتلة.

 

وذكرت مصادر محلية، أن قوة من جهاز الأمن الوقائي، اعتقلت اشتية برفقة اثنين آخرين من وسط مدينة نابلس.

 

يذكر، أن المطارد مصعب اشتية، أسير محرر ومطارد لقوات الاحتلال، هددت قوات الاحتلال والده بتصفيته أكثر من مرة.

 

وخرجت مئات المواطنين الى شوارع نابلس احتجاجا على اعتقال المطارد اشتية، حيث اغلقوا بعض الشوارع وتجمعوا على دوار الشهداء في مدينة نابلس واشعلوا الإطارات ورددوا شعارات وهتافات منددة بالتنسيق الامني وأجهزة السلطة.

كما خرجت مسيرات من مخيمات المدينة (بلاطة، العين، عسكر) تطالب الاجهزة الامنية بالإفراج عنه، وأشعل الشبان الإطارات المطاطية وأغلقوا الشوارع، وخرج عشرات المسلحين في نابلس الى الشوارع وأطلقوا الرصاص في الهواء تعبيرا عن غضبهم من اعتقال اشتية.

وفي مدينة جنين، خرج كذلك عشرات المسلحين الى الشوارع مطالبين بالإفراج.

وقالت مصادر محلية ان الشبان أطلقوا وابلا من الرصاص تجاه مقر المقاطعة في المدينة.

 
توسل للاحتلال

وتأتي هذه الجريمة في وقت كشفت قناة "كان" العبرية، عن قيام محافظ جنين أكرم الرجوب، بالتوسل للاحتلال من أجل إعطاء فرص لأجهزة السلطة الأمنية لقمع المقاومة في جنين، وذلك في ظل حديث إسرائيلي عن تنامي المقاومة وعجز السلطة عن السيطرة عليها.

ووفقا للقناة العبرية التي تحدث لها المحافظ، فإن الرجوب أكد أنه في حال أعطى الاحتلال السلطة الفرصة "فمن الممكن وقف التدهور"، في إشارة منه لتصاعد العمل المقاوم في الضفة خلال الاسابيع الاخيرة.

 

وأضاف: "لا أحد في السلطة الفلسطينية يشجع ما يحدث على الأرض"، مشيرا على أن حكومة اليمين المتطرف في "إسرائيل" لا تريد تهدئة الوضع.